الرابطة الأولى لكرة القدم / اتحاد بلعباس :

المدرب سليماني يراهن على الفوز بالمباريات الثلاث المقبلة لتفادي السقوط

يوم : 22-06-2021
صورة المقال
أكد مدرب اتحاد بلعباس سيد أحمد سليماني هذا الثلاثاء أن فريقه مطالب بالفوز بمبارياته الثلاث المقبلة للخروج من منطقة الخطر التي "لا يستحقها" في ترتيب بطولة الرابطة الأولى لكرة القدم "بالنظر إلى الإمكانيات الهائلة التي يتمتع بها على الصعيدين الفردي والجماعي".
	وصرح سليماني, الذي خلف معز بوعكاز على رأس العارضة الفنية لتشكيلة **المكرة** منذ بضعة أسابيع, لخلية الإعلام للنادي, بأنه يتأسف كثيرا للوضعية التي وجد فيها الاتحاد, ولكنه يؤمن بقدرته على تفادي النزول.
	واعتبر هذا المدرب, الذي سبق له وأن أنقذ نفس الفريق من السقوط إلى الرابطة الثانية منذ موسمين, بأن الخروج من منطقة الخطر يتطلب "الفوز بالمقابلات الثلاث المقبلة, بدء بمواجهة اتحاد بسكرة داخل الديار خلال الجولة المقبلة".
	ويحتل أشبال سليماني, الذي يعتبر التقني الرابع الذي يشرف هذا الموسم على تدريب اتحاد بلعباس, المرتبة ال18 ب21 نقطة, مما تجعل منهم ثاني النازلين المحتملين, بينما يبتعدون عن صاحب الصف ال16 (سريع غليزان), الذي يضمن لصاحبه البقاء في ساحة الكبار, بخمس نقاط بعد 26 جولة.
	وسجلت تشكيلة نادي الغرب الجزائري استفاقة نسبية في الجولات الأخيرة تحت قيادة مدربها الجديد-القديم, ولكنها خسرت آخر مباراة لها على ميدان نجم مقرة, الذي يصارع هو الآخر من أجل البقاء, بهدف يتيم في الدقائق الأخيرة للقاء.
	وقال سيد أحمد سليماني في هذا الخصوص بأن هذه الخسارة "يصعب هضمها", خاصة وأن فريقه كان قادرا على تجنبها, على حد تعبيره, داعيا لاعبيه إلى "عدم الاستسلام والثقة في أنفسهم" لتحقيق الهدف المسطر.
	كما دعا أيضا السلطات المحلية إلى مساندة الفريق "من خلال دعمها له ماديا ومعنويا", مثمنا الدور الذي يقوم به في هذا الجانب رئيس مجلس الإدارة عبد الغني هناني منذ عودته للإشراف مجددا على النادي.
	ومر الاتحاد هذا الموسم بأزمة متعددة الجوانب. ففضلا عن المشاكل المالية التي تسببت في إضرابات متكررة للاعبين, احتدم الصراع بين رئيس مجلس الإدارة والمدير 
العام عباس مرسلي قبل أن ينسحب الأخير من تسيير الفريق منذ بضعة أسابيع مما مكن الهناني من العودة للتكفل بالأمور المادية والفنية للنادي, حيث قام بانتداب المدرب سليماني من صفاء خميس مليانة (الرابطة الثانية).
عدد المطالعات لهذا المقال : 100



مقالات في نفس الفئة