حبيب لعبان رئيس الإتحادية الجزائرية لكرة اليد في حواره للجمهورية:

« سنكشف عن نمط جديد للمنافسة عقب الاجتماع الفيدرالي»

يوم : 24-06-2021 بقلم : محمد حبيب بن حمادي
صورة المقال
- تواصلنا مع السلطات للفت الانتباه حول وضعية البرج والمجمع البترولي
- ألان بورت باق على رأس الخضر ويستأنف مهامه مطلع جويلية المقبل 



عبر رئيس الإتحادية الجزائرية لكرة اليد حبيب لعبان عن أسفه إزاء الوضعية التي يعيشها فريقي أهلي برج بوعريريج والمجمع البترولي، واللذان قاطعا بطولة دورة اللقب التي تشهد بداية من الغد مرحلتها الثانية قبل ان تستكمل في الـ 5 والـ 6 جويلية المقبل يعرف على إثرها بطل هذه النسخة التي ترجع إلى الموسم الرياضس 2019 – 2020، وكشف لعبان في حوراه مع جريدة الجمهورية ان هيئته قامت بلفت إنتباه القائمين على تلك الفرق من سلطات محلية وحتى الوصاية، كما كان بهذا الحوار عدة نقاط أبرزها تلك المتعلقة بصيغة المنافسة تحسبًا للموسم المقبل، وعن مصير الناخب الوطني وكذا برنامج الخضر تحضيرًا للإستحقاقات الإفريقية، حيث لم تتضح الرؤية حول مشاركة رفقاء بركوس في كأس أمم إفريقيا التي ستحتضنها الشقيقة المغرب مطلع عام 2022 والمؤهلة لمونديال المجر 2023، بالإضافة إلى ألعاب البحر الأبيض الذي ستحتضنه الباهية وهران جويلية 2022، كل هذا في الحوار الذي جاء كالتالي:
- في البداية ما تعليقك عن قرار مقاطعة دورة اللقب الذي إتخذه ناديي المجمع البترولي وأهلي برج بوعريريج، رغم مشاركة الثاني في المرحلة الأولى، فيما سيكون غائبًا عن الثانية التي ستنطلق الغد؟
^ صراحة من المؤسف ان تكون هناك قرارات مماثلة من فرق عريقة، حيث سبق وان تكلمت عبر مختلف وسائل الإعلام عن هذا القرار الذي يبقى من صلاحيات الفرق، فالإتحادية ليست مسؤولة عن التسيير الداخلي للأندية، إلا أنها تكتفي بلفت إنتباه مسؤولي تلك الولاية التي تمثلها هذه الفرق، بالإضافة إلى الهيئة الوصية بتقرير مفصل يكشف وضعية النادي، فغياب بطل البطولة في نسختها الأخيرة برج بوعريريج وكذا المجمع البترولي الذي يضم غالبية لاعبي المنتخبات الوطنية سيؤثر كثيرًا على الرياضيين من جهة وحتى على الجانب الفني، والجميع يدرك ما يضمه هاذين الناديين من كفاءات لها صيت دولي، على أية حال تختلف وضعية الأول عن الثاني ونتمنى ان يكون هناك حل سريع حتى تعود الامور إلى نصابها.
- ما قصدك بأن وضعية الأول تختلف عن الثاني، فكلاهما قاطعا البطولة لعدم تلقي مستحقاتهما المادية، أليس كذلك؟
^ بالتأكيد هذا هو لب الإشكال، إلا أن وضعية البرج أقل حدة مقارنة بوضعية المجمع البترولي الذي يضم أكثر من 3 آلاف رياضي، فالأول يكفي ان يتم حل مشكل اللاعبين المادي والإعتناء بالفئات الصغرى يحل الإشكال مباشرة، وأظن ان السلطات المحلية لولاية البرج لها قدرة في إيجاد أرضية تفاهم لوضع حد لهذه المشكلة، اما المجمع فهناك مشكل أعمق يتجاوز الرواتب الشهرية للرياضيين الذين كانوا ضحية لأمور إدارية ليس لي تفاصيل مدققة حولها، فالمشكل المادي لا يعني ان المجمع لا يتوفر على أموال وإنما هناك امور تنظيمية تخص التسيير الإداري، ولا شك لنا في كفاءة مسؤولي هذا المجمع الذين قدموا الكثير للرياضة الجزائرية وبفضلهم كان هناك تشريف في المحافل الوطنية سواء في رياضة كرة اليد والسلة وحتى العاب القوى، ونناشد الجميع للتحلي بروح المسؤولية والتعقل لإنقاذ هذا النادي الذي يعتبر منبع وواجهة لمختلف المنتخبات الوطنية...
- بخروج المجمع والبرج، هل سيكون المستوى مثلما كان عليه من قبل بإحترام جميع الفرق المشاركة في دورة اللقب، وماذا عن التمثيل الجزائري لصاحب اللقب، هل تملك هذه الفرق الخبرة الكافية ليكون هناك تمثيل مشرف؟
^ أولا على الجميع أن الأندية الجزائرية غابت عن الساحة الإفريقية والإقليمية لمدة عشرة سنوات، والأسباب تبقى متعددة ولا يسع المجال لذكرها، أما بالنسبة للمستوى فقد قلت في السابق انه سينخفض لأن فريقي البرج والمجمع يضمان لاعبين غالبيتهم من لاعبي المنتخبات الوطنية إلا أن الفرق المشاركة حاليًا هي من خيرة المدارس الجزائرية، ولها من كفاءات فردية ما يسمح لها بتمثيل الجزائر أحسن تمثيل، المشكل لا يتعلق بالخبرة لأن الخبرة هي نتاج سنوات من العمل ونجد في الفرق التي تخوض دورة اللقب لاعبين دوليين سابقين يشرفون على الأطقم الفنية لهذه النوادي، المهم هو ان يكون هناك مستوى الفني مرتفع بمشاركة جميع الفرق التي لها الإمكانيات سواء الفردية أو الجماعية.
- بحديثك عن النوادي يجعلني نتذكر حوار أجريناه معك مباشرة بعد فوزك بالعهدة الاولمبية الاولى على رأس الإتحادية، وقلت حينها انك ستخلق بطولة محترفة، وها اليوم يتم انتخابك لثاني مرة، ولكن المشروع لم يجسد على أرض الواقع، فهل سيكون من أولوياتكم؟
كانت هناك مساعي لترسيم ذلك المشروع في العهدة السابقة، إلا ان ظروف قاهرة لبعض الفرق جعلتنا نتريث حتى تتضح الصورة المالية لفرق لها القدرة على مواكبة الإحتراف، وهو ما سيكون مطروحًا في إجتماعنا المقبل مع أندية قسم النخبة، إذ أضحى من الضروري مواكبة عالم الإحتراف حتى لا تحدث أمور مثل التي نراها اليوم بناديي البرج والمجمع البترولي...
- إذن سيكون هناك إلغاء للسقوط مع إعتماد صعود اندية القسم الاول، مع تغيير في نمط المنافسة الموسم المقبل على مستوى القسم الأول الممتاز؟ أم لكم مشروع آخر؟
^ لا أريد إستباق الاحداث أولا ننهي هذا البطولة ونسدل الستار عن الموسم الرياضي، ومن ثم نعقد إجتماع مع المكتب التنفيذي للإتحادية، حينها سنقدم مستودة نعرضها على الجمعية العامة التي يتحدد على إثرها نمط المنافسة، وأظن أن الإقتراحات الموجودة قد تساعد جميع الأندية.
- نطوي ملف البطولة وقضية المجمع البرتولي والبرج، ونتكلم عن المنتخب الوطني، الكثير تكلم عن غياب الناخب الوطني آلان بورت لمدة تجاوزت السنة، هل صحيح انكم تخليتم عن التقني الفرنسي؟
^ كثر الكلام عن هذه القضية والأخبار المتداولة لا أساس لها من الصحة، كل ما في الأمر ان الناخب الوطني وجد صعوبات التنقل إلى أرض الوطن في وقت ما، ونحن اليوم بصدد تسطير برنامج تحضيري للمنتخب الوطني، طبعًا بمجيء التقني الفرنسي آلان بوت مطلع شهر جويلية المقبل، أين سيباشر مهامه مع إجراء عدد من التربصات داخل وخارج الوطني، فهناك إستحقاقات تنتظرنا السنة المقبلة بما فيها ألعاب البحر الأبيض الذي ستحتضنها وهران جويلية 2022، ناهيك عن المسابقات الإقليمية.
- وماذا عن كأس امم إفريقيا التي ستحتضنها الشقيقة المغرب؟ هل صحيح ستقاطعون الحدث الإفريقي المؤهل إلى المونديال ما قد يترتب عنه عقوبات قاسية في المستقبل؟
^ لا أود إستباق الأحداث، فلكل مقام مقال ونحن نعمل على أن نكون ضمن هذا العرس الإفريقي، هناك ترتيبات قبل هذا الإستحقاق نحن بصدد القيام به وستتضح الصورة في الأيام المقبلة...  
عدد المطالعات لهذا المقال : 44



مقالات في نفس الفئة