جامعة وهران 2 تحتفل باختتام الموسم الدراسي 2020 - 2021

تجربة التعليم عن بعد.. طوق النجاة ضد الوباء

يوم : 14-07-2021 بقلم : م. أمينة صورة : رياض شرفاوي
صورة المقال
* انطلاق التسجيلات الجامعية في 24 جويلية
* استحداث أكثر من 4000 مقعد بيداغوجي لحاملي الباكالوريا الجدد
* تخرج 4000 طالب ليسانس و2500 ماستر ومناقشة 110 رسائل دكتوراة



نظمت أمس جامعة وهران 2 (محمد بن أحمد) ببلقايد حفل اختتام السنة الجامعية للموسم الجامعي 2020 - 2021، بحضور عدد من الأساتذة والطلبة والمدعوين، وسط إجراءات صحية صارمة، بسبب تفشي فيروس «كورونا»، وأكد السيد إسماعيل بلاسكا، مدير جامعة وهران 2 ورئيس اللجنة الجهوية لجامعات الغرب الجزاري، أن الموسم الجامعي المنقضي كان استثنائيا بسبب الظرف الصحي الذي تمر به البلاد، حيث عملت الجامعة وكغيرها من المؤسسات الأكاديمية في مختلف ولايات الوطن، باحترام التدابير الصحية، وتطبيق  بروتوكول صارم، لتفادي الإصابة بالعدوى وسط الطلبة والأساتذة الجامعيين.
وأضاف إسماعيل بلاسكا في الكلمة الافتتاحية، التي ألقاها، أنه خلال هذه السنة   تبنت إدارته نمطا تعليميا جديدا، وهو مزيج بين الحضوري والتعليم عن بعد، مع تجنيد كافة  الأساتذة لتسجيل الدروس ووضعها في منصات رقمية، موضحا أن الموسم الجامعي 2020 - 2021 كان صعبا، بسبب العدد الهائل من الطلبة الذي فاق 24 ألف طالب مسجل، أي  بزيادة تقدر بنسبة 5 بالمائة مقارنة بالسنة الماضية، الأمر الذي دفع بإدارة الجامعة إلى مضاعفة المجهودات وتسخير وسائل متطورة والتنسيق بين مختلف المصالح، لإنجاح  الموسم الجامعي، وفي نفس السياق أكد ذات المسؤول، أن إدارته سجلت تخرج 4 آلاف طالب ليسانس و2500 ماستر، علما أنها استقبلت 4300 حامل للبكالوريا لسنة 2020 - 2021 مشيرا إلى أنه تم تسجيل 110 مناقشات في الدكتوراة و45 مناقشة في التأهيل الجامعي  مضيفا أن الجامعة تدعمت خلال هذه السنة الجامعية بـ4 مخابر جديدة ووحدة بحث في حقل الحقوق والعلوم السياسية.     
وفي ميدان العلاقات الخارجية والتكوين، ذكر نفس المتدخل، أنها كانت حافلة بالكثير من الإنجازات، بحيث وقّعت الجامعة على أكثر من 16 اتفاقية تعاون مع عدد من المؤسسات الاقتصادية، على غرار : طوسيالي وسوناطراك وغيرها، كما تم تنظيم أكثر من 50 تظاهرة علمية وثقافية ورياضية، كانت بمثابة انفتاح حقيقي على المحيط الخارجي، وبخصوص  تظاهرة «يوم افريقيا « أكد بلاسكا أنها لقيت استحسانا كبيرا من قبل الطلبة والأساتذة معا،  حيث كانت التظاهرة بمثابة ملتقى خاص للتعايش بين الأفارقة والطلبة، وتخللت هذه التظاهرة المميزة، العديد من النشاطات على غرار : الأكلات والأطباق التي تميز كل بلد إفريقي.
أبواب مفتوحة على النمط الرقمي
وبخصوص تحضيرات الموسم الجامعي الجديد، أبرز مدير الجامعة، أنها قائمة على قدم وساق، حيث من المرتقب أن تنطلق التسجيلات الأولية في 24 جويلية الجاري، إذ تم وضع برنامج عمل خاص لإنجاح الموسم  الجامعي 2020 - 2021، الغرض منه استقبال الطلبة الجدد في أحسن الظروف مع التقيد بنفس البروتوكول الصحي المتفق عليه، وحسبه فإن   التعليم سيكون عن بعد والحضوري بالتفويج، والتعامل بالمنصات الرقمية، لاسيما وأن الاساتذة قد اكتسبوا خبرة كبيرة في المجال، كما سيتم تنظيم أبواب مفتوحة في النمط الرقمي  بسبب الجائحة، وتم تحضير فيديوهات لتقديم شرح مفصل عن الجامعة وكل المسارات التعليمية التكوينية الموجودة، هذا ونشير إلى أن الجامعة وفرت أكثر من 4 آلاف مقعد بيداغوجي لحاملي شهادة البكالوريا، مع استحداث اختصاصين «ماستر حقوق»، هذا وتم خلال هذا الاحتفال تكريم المتفوقين في شهادتي الليسانس والماستر.
عدد المطالعات لهذا المقال : 416



مقالات في نفس الفئة