مصالح ديوان والي ولاية وهران:

فتح المؤسسات الاستشفائية للكرمة وڤديل والحروق أوت القادم

يوم : 22-07-2021 بقلم : هواري قايدعمر
صورة المقال
* تنصيب خيم في مستشفى «النجمة» وبن زرجب
* تزويد المؤسسات الاستشفائية بالأوكسجين متحكم فيه 



كشف النائب رشيد شرشار في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي، أمس أنه تلقى اتصال من مصالح ديوان والي ولاية وهران، يفيد بأن المؤسسات الاستشفائية قيد الإنجاز  على غرار : مستشفى الكرمة ( 60 ) سريرا ومستشفى قديل ( 220 ) سريرا ومستشفى الحروق. 
تقرر استلامها وفتحها ووضعها حيز الخدمة مع بداية شهر أوت القادم، وهذا وفق البرنامج العادي المسطر قبل جوان 2021، وأضاف النائب في صفحته أنه وبهدف تخفيف الضغط على المؤسسات الاستشفائية المستقبلة للمواطنين المصابين بداء كوفيد 19، وحتى يتسنى للطاقم الطبي العمل في أحسن الظروف، تم تنصيب خيم في ساحات مستشفى «النجمة» ومستشفى ( المركز الاستشفائي الجامعي دكتور بن زرجب - حي سيدي البشير (بلاطو سابقا) على أن تعمم على باقي المؤسسات إن اقتضى الأمر، أما فيما يخص تزويد المؤسسات الاستشفائية بمادة الأوكسجين الطبي، فإن العملية تجري حسب برنامج تمويل مسطر ومتحكم فيه لحد الساعة، وهو محل متابعة مستمرة ودقيقة من قبل خلية أزمة على مستوى ديوان الوالي
عدد المطالعات لهذا المقال : 164



مقالات في نفس الفئة