هــام

كورونا تحرم الثنائي سجاتي وثابتي من المشاركة في ألعاب طوكيو

يوم : 25-07-2021
صورة المقال
سيتعذر على الثنائي جمال سجاتي (800 م) وبلال ثابتي (3000م/موانع) المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020 بسبب إصابتها بفيروس كورونا.

وخضع جمال سجاتي وبلال ثابتي للفحص الطبي، هذا السبت وثبتت إصابتهما بفيروس كورونا، الذي سيمنعهما من المشاركة في أولمبياد طوكيو.

وكانت الجزائر تعول كثيرا على "ام الرياضات"، ألعاب القوى، لي تشريف الراية الوطنية ولما لا إحراز ميدالية أو ميداليات، خاصة بوجود توفيق مخلوفي، البطل الاولمبي لمسافة 1500 متر في اولمبياد لندن 2012 وصاحب فضيتي 800 و 1500 متر في اولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وكان الأمل معقودا على الثنائي جمال سجاتي (800 م) وبلال ثابتي (3000م/موانع) من اجل صنع المفاجأة، بالإضافة إلى ياسر محمد الطاهر تريكي، خاصة بعد احتلاله للمركز الاول في المرحلة الرابعة من الرابطة الماسية التي نظمت بداية شهر جويلية الجاري بأوسلو بالنرويج بقفزة طولها 24ر17 متر في الوثب الثلاثي.

من جهتهم، سيحرص كل من عبد المالك لحولو (400 متر حواجز) وهشام  بوشيشة (3000 متر موانع) وياسين حتحات (800 م)، ولبنى بن حاجة (400م/حواجز) على تحقيق مشاركة أولمبية مشرفة. 

وحازت ألعاب القوى على حصة الأسد من حيث عدد التمثيل الجزائري في اولمبياد طوكيو، من خلال تأهل ثمانية رياضيين رفقة الملاكمة والمصارعة المشتركة، متبوعين في المركز الثاني باختصاصات كل من المسايفة بأربعة رياضيين والسباحة بثلاثة رياضيين والتجذيف والدراجات والجيدو والشراع برياضيين اثنين لكل اختصاص.

ويتوزع باقي التمثيل الجزائري على الكانوي الكاياك ورفع الاثقال والكراتي وتنس الطاولة والرماية، برياضي واحد في كل اختصاص.

الجدير بالذكر أنّ جائحة فيروس كورونا حرمت أيضا الدراج الجزائري يوسف رقيقي، من المشاركة في هذا الحدث العالمي الكبير، وهذا قبل تنقله إلى العاصمة اليابانية طوكيو.

عدد المطالعات لهذا المقال : 4



مقالات في نفس الفئة