هــام

1300 مسافر يبحرون على متن باخرة «الجزائر 2» وفق بروتوكول صحي

الحجوزات هذا الأحد والإقلاع نحو أليكانت يوم 21 أكتوبر

يوم : 14-10-2021 بقلم : م. أمينة
صورة المقال
- 300 مركبة في الرحلة الأولى 
- تلقيح جميع مستخدمي الشركة ضد فيروس «كورونا» 
- تكوين خاص للأطقم على «تطبيق»جديد لتحسين الخدمات




تستأنف المؤسسة الجهوية للنقل البحري «كنان»، والكائن مقرها بنهج «الصومام» بوهران، نشاطها يوم الخميس 21 اكتوبر المقبل، حيث من المنتظر أن تبحر من ميناء وهران إلى أليكانت الإسبانية، على متن باخرة «الجزائر 2»، وعلى متنها 1300 مسافر و300 مركبة.  وأكد مدير شركة «كنان» بالنيابة السيد كريم محمد، لـ«الجمهورية»، أن حجز تذاكر الرحلة سينطلق هذا الأحد
حيث خصصت الشركة طاقما خاصا لاستقبال الزبائن، علما أن استئناف نشاط النقل البحري يضيف السيد كريم محمد، جاء تبعا لبيان وزارة النقل التي اعلنت أول أمس عن استئناف نشاط المؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين بعد قرابة السنتين من التوقف، وهذا بمعدل رحلتين في الأسبوع، باتجاه كل من اسبانيا بداية من 21 اكتوبر، وفرنسا بداية من الفاتح من نوفمبر القادم، وأوضح البيان أن استئناف الرحلات، يأتي تطبيقا لقرار رئيس جمهورية السيد عبد المجيد تبون، في اطار مساعي الحكومة لتسهيل عملية تنقل المواطنين نحو مختلف  الوجهات الدولية، حسب البرنامج الذي تم اعتماده، والمتضمن رحلتين اسبوعيا في اتجاه كل من اسبانيا وفرنسا، وتتوزع الرحلتين كالتالي : رحلة واحدة في الاسبوع اتجاه اسبانيا  مدينة «أليكانت» حيث تكون بالتناوب من الجزائر نحو اليكانت والعودة إلى الجزائر، ومن وهران باتجاه أليكانت والعودة الى وهران، أما عن البرنامج المسطر يتضمن رحلة واحدة في الأسبوع، كما أفادت الوزارة أن رحلة «مارسيليا» ستكون بواسطة الباخرة الجديدة «باجي مختار» 3 ابتداء من الفاتح من شهر نوفمبر المقبل، وأشار البيان إلى أنه سيتم دراسة امكانية برمجة رحلات إضافية، نحو وجهات أخرى من قبل السلطات العليا، حسب تطورات الوضع الصحي الوبائي.  وفي نفس السياق أوضح السيد كريم محمد أن المؤسسة الجهوية لنقل المسافرين «كنان»، جاهزة لاستئناف الرحلات البحرية وفق بروتوكول صحي صارم ومصادق عليه من قبل اللجان الصحية، مؤكدا أن حملة التعقيم التي ستباشرها المؤسسة ستمس جميع البواخر، منها طارق بن زياد وطاسيلي 2 والجزائر 2، علما أن كل باخرة تضمن 1300 رحلة بها 1300 مسافر و300 مركبة تقريبا.  وفي نفس الموضوع، أكد نفس المسؤول أنه بالموازاة مع استئناف الرحلات البحرية، فإن   مصالحه ستقوم بتخصيص طاقم يسهر على تنظيم حملات واسعة لتحسيس وتوعية المسافرين بضرورة احترام القواعد الصحية على غرار: ارتداء الكمامة الوقائية واحترام التباعد الجسدي وغسل اليدين وغيرها من التدابير والإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد، موضحا أن الفيروس التاجي لا يزال قائما بيننا وعلى الجميع توخي الحيطة والحذر من هذا الوباء القاتل، مشيرا في نفس السياق إلى أن طاقم المؤسسة الجهوية للنقل المسافرين «كنان» قد استفاد من التلقيح ضد الفيروس تحصينا لأنفسهم وللآخرين. وفي ذات الموضوع أكد مدير الشركة بالنيابة، أن مستخدمي المؤسسة   تلقوا تكوينا خاصا مدته أسبوع تقريبا على «لوجسيال» جديد (تطبيق) حيث من المنتظر أن تستأنف المؤسسة الجهوية لنقل المسافرين «كنان» نشاطها بخدمات جديدة من شأنها تسهيل مهمة العامل بالمؤسسة وإرضاء الزبون، وحسبه فإن العملية التكوينية جاءت كنتيجة حتمية لعصرنة وتطوير القطاع بغية تحسين الخدمات المقدمة للزبائن. 
عدد المطالعات لهذا المقال : 9



مقالات في نفس الفئة