أطباء مصالح علاج «كورونا» يصفون الوضعية الوبائية بالمقلقة

«179 حالة مؤكدة يوميا ويناشدون المواطنين بالتلقيح»

يوم : 25-11-2021 بقلم : م. أمينة
صورة المقال

* الأوكسجين متوفر بجميع المستشفيات ولا حالات وفاة إلى حدّ الآن 


دقت الأطقم الطبية المشرفة على مصالح علاج «كورونا» بمختلف المؤسسات الاستشفائية بالولاية، ناقوس الخطر بعد تسجيل ارتفاع مقلق في عدد الإصابات بفيروس «كوفيد»، حيث سجلت المديرية الولائية للصحة، أمس أكثر من 179 حالة ترقد حاليا بمختلف مستشفيات الولاية، منها : الكرمة والنجمة وهذا مقارنة بالأسابيع الفارطة حيث كان عدد الحالات لا يتجاوز 10 حالات يوميا. 
وفي هذا السياق أكد الدكتور يوسف بوخاري، رئيس مصلحة الوقاية بالمديرية الولائية للصحة، أن الوضعية الوبائية بالولاية، تدعو للقلق والخوف، ما يستوجب أخذ الحيطة والحذر، بعد تسجيل منحى تصاعديا للفيروس، وحسب الدكتور يوسف بوخاري، فإن  مصالح المديرية، سجلت في الآونة الأخيرة، بين 30 إلى 40 حالة يوميا بالوباء، في حين أن عدد الذين تم تحويلهم على جناح السرعة إلى مصالح «كوفيد 19»، لتلقي العلاج قارب الـ 200 حالة.
وفي ذات الإطار أكد الدكتور يوسف بوخاري، على ضرورة الذهاب المواطنين بقوة إلى مراكز التلقيح لتحصين أنفسهم وغيرهم من خطر هذا الوباء، علما أن مديرية الصحة تتوفر على أكثر من 75 ألف لقاح، من مختلف أنواع اللقاحات، على غرار : سبوتنيك الروسي  وسينوفاك الصيني واسترازنيكا البريطاني وجونسون الأمريكي، لكن مع هذا فإن مصالح الصحة، تسجل عزوفا كبير من قبل المواطنين عن التلقيح، مجددا تأكيده أن ولاية وهران، لازالت بعيدة عن نسبة التلقيح الجماعية والمقدرة بـ 70 بالمائة، حيث قدرت نسبة التلقيح بها   51.3 بالمائة، وفي ذات السياق أبرز ذات المسؤول، ضرورة تحلي المواطنين بالحذر والحيطة و ضرورة التلقيح، لأنه السلاح الوحيد للخروج دون خسائر والعودة مجددا إلى الحياة الطبيعية. 
عدد المطالعات لهذا المقال : 7



مقالات في نفس الفئة