والي الولاية في زيارة لمشروع 1201 مسكن لقاطني عمارات “الطليان”

تنصيب فوج عمل دائم لمتابعة الأشغال ورفع التحفظات

يوم : 25-11-2021 بقلم : آمال. ع
صورة المقال
* أوامـــــــــر بتسليـــــــــم المشـــــــــروع قبـــــــــل نهايـــــــــة العـــــــــام  



أكد أمس السيد السعيد سعيود، والي ولاية وهران، خلال تفقده لمشروع 1201 مسكن عمومي إيجاري، الموجه لإعادة إسكان قاطني عمارات “الطاليان” بالصديقية، على ضرورة تعزيز الورشات ومضاعفة عدد العمال، حتى يتسنى تسليم هذه الحصة السكنية، في آجال أقصاها 30 يوما، لمباشرة عملية ترحيل هذه الفئة إلى شققها، التي تنتظر استلامها بشغف كبير، مشيرا إلى أن هذا الحي السكني، عرف عدة زيارات سابقة من قبلهم، والتي سمحت لديوان الترقية والتسيير العقاري “أوبيجي” بإعادة بعث ما يزيد عن 500 وحدة سكنية، كانت أشغالها متوقفة وتم استدراك التأخر الكبير الذي كانت تعرفه، علما بأن نسبة الإنجاز بلغت بهذه الحصة السكنية 85 بالمائة، ولم يتبق سوى تأخر بسيط بعمارتين فقط، وجه بخصوصهما تعليمات إلى المقاولة المكلفة بالإنجاز وكذا “أوبيجيي”، للإسراع في وتيرة الأشغال، لاستلام المشروع كاملا، قبل نهاية العام الجاري، كما سبقت الإشارة إليه إلى جانب ذلك، أقر المسؤول تنصيب فوج عمل دائم بالحي، بدءا من يوم السبت القادم يضم ممثل عن ديوان الترقية والتسيير العقاري ومديرية السكن والتعمير والولاية، لمتابعة مدى تجسيد التعليمات، التي وجهها خلال زيارته وكذا التدخل لرفع أية تحفظات في حينها، وأشار الوالي  إلى أن نسبة أشغال التهيئة الخارجية تجاوزت الـ 70 بالمائة، ولم يتبق أيضا سوى الطبقة الاسمنتية والمساحات الخضراء، وبعض عمليات تنظيف المحيط.أما بخصوص المنشآت التربوية، فأوضح السيد السعيد سعيود، أنها واجهت مشكلا في التوطين، بسبب مشكل العقار والذي تم حله، ما مكن ديوان الترقية والتسيير العقاري “أوبيجي” من مباشرة تحضير دفاتر الشروط، لإطلاق مناقصات تتكفل بإنجازها، حيث من المنتظر أن يتم مع الدخول المدرسي القادم، استلام ابتدائية لتقريب مقاعد الدراسة من التلاميذ المرحلين، إلى هذا الحي الجديد وكذا متوسطة سيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، لتدخل حيز الاستغلال الموسم الدراسي القادم، في انتظار إطلاق الأشغال الثانوية وكذا مركز للأمن الحضري. وما تجدر الإشارة اليه، هو أن لجنة الحي لعمارات “الطليان”، ثمنت خلال زيارة الوالي التقدم الملحوظ  للمشروع، الذي أضحى يسير بوتيرة متسارعة، بفضل زياراته إلى الموقع وكذا بحرص ديوان الترقية والتسيير العقاري، على متابعة المقاولات المكلفة بالأشغال، والتي مكنت من استدراك التأخر الكبير، الذي عرفته هذه الحصة إلى جانب ذلك دعوا  المسؤول الأول عن الولاية، إلى النظر في ملفات أصحاب الطعون، التي تم ايداعها حتى  يتمكن أكبر عدد من قاطني عمارات “الطليان” من الحصول على شقق جديدة، وهو الأمر الذي جعل والي الولاية، يؤكد بأن هذا الحي أخذ دعما كبيرا واهتماما بالغا من قبل السلطات الولائية، خاصة وأن عدد شققه بلغت 500 شقة، ومع هذا تم مراعاة ظروفهم الاجتماعية وستتحصل 1130 عائلة على  سكنات لائقة جديدة، في الوقت الذي من المفروض أن يتم  منح شقة مقابل شقة في عمليات إعادة الإسكان . 
عدد المطالعات لهذا المقال : 7



مقالات في نفس الفئة