البروفيسور طالب مراد يحذر من المتحور الجديد لجنوب إفريقيا:

«هو أشد خطورة و قد يؤدي إلى فقدان البصر»

يوم : 29-11-2021 بقلم : ب-محمد
صورة المقال

* في حال ظهوره في بلدان  أوروبا  فلن يتأخر انتقاله  إلينا



أكد البروفيسور طالب مراد رئيس مصلحة علم الأوبئة والوقاية بالمستشفى الجامعي حساني عبد القادر بسيدي بلعباس أن المتحور الجديد الذي ظهر في جنوب أفريقيا في هذه الأيام   , يتميز بخصائص لا نجدها  في المتحورات السابقة , ذلك أن الدراسات الأولية  بينت أنه يتشكل  في داخله من أجزاء عدة متشابهة لا من جزء واحد - ويتمنى  أن يكون عددها محصورا في اثنين أو  ثلاثة -  وقد  يصعب إيجاد اللقاح الذي يأخذ بعين الاعتبار كل الأجزاء التي يحتويها  في ظرف قصير والشيء المقلق جدا من هذا  المتحور أنه  يؤثر بشكل كبير في الأعصاب وقد يؤدي بالمصاب به إلى  فقدان البصر زد على ذلك   أن أعراضه  سريعة  الانتشار مما يبيّن أنه خطير ووجب أخذ كل الاحتياطات الضرورية للوقاية منه . ويضيف البروفيسور موضحا في هذا الخصوص أنه في حال ظهوره في بلدان  أوروبا  فلن يتأخر انتقاله  إلينا عبر الرحلات الجوية والبحرية  ما دامت الحدود مفتوحة ...  , مؤكدا أن  التلقيح هو أفضل سبيل  لمجابهة هذه السلالة الجديدة وعلينا أن نسعى بكل الطرق الممكنة  لتطعيم نسبة عالية من المواطنين حتى نضمن المناعة الجماعية وإلا ستظل حياة مجتمعنا  مهددة  في حال ظهور هذا المتحور الجديد  الذي يعد من أخطر من سابقيه . وفي الختام يلح وبشدة  أمام المواطنين  على وجوب تلقيح أنفسهم   وألا يتقاعسوا في ذلك حتى نتفادى حدوث ما لا يحمد عقباه.
عدد المطالعات لهذا المقال : 617



مقالات في نفس الفئة