لانتمائهم إلى شبكة سطو على المحلات بحي سيدي البشير

اللصوص بين يدي العدالة

يوم : 13-01-2022 بقلم : صفي.ز
إلتمس ممثل الحق العام بالغرفة الجزائية لمجلس قضاء وهران تشديد العقوبة في حق ثلاثيني و3 من مرافقه، لإنتمائهم إلى شبكة إجرامية متخصصة في السطو على المحلات التجارية بأحياء متعددة من حي سيدي البشير، حيث أحبط نشاطهم متلبسين في آخر سرقة لهم بسطوهم على محل تجاري وسرقة ما بداخله من أغراض بقيمة 300مليون سنتيم، حيث توبعوا بتهم تكوين جمعية أشرار والسرقة بالكسر والتعدد، وقد أدينوا بالمحكمة الإبتدائية ب5سنوات حبسا نافذا.
المتهمون أوقفوا خلال نوفمبر المنصرم تبعا لشكاوى واردة لعناصر الأمن بالمنطقة من قبل العديد من الضحايا، جلهم تجار مفادها تعرض محلاتهم للكسر المتبوع بسرقة سلعهم من قبل مجهولين، حينها تم فتح تحري معمق أفضى بتحديد هوية المتهمين، إستنادا على نتائج الخبرة العلمية ومن خلال تحديد بصماتهم، حيث تبين أنهم مسبوقين قضائيا، كما أنهم خططوا  لتنفيذ أزيد من 5سرقات بالحي، آخرها  السطو على محل تجاري بالمنطقة المسماة  الفوريال، أما خلال الجلسة فقد تباينت تصريحات المتهمين وتقاذفوا التهم فيما  بينهم، مع مواجهة أحد الضحايا لهم، كماطالب دفاعهم بإفادتهم بظروف التخفيف.

عدد المطالعات لهذا المقال : 192



مقالات في نفس الفئة