هــام

اختتام المهرجان الثقافي الدولي للمالوف بقسنطينة

تكريم الراحل محمد الطاهر الفرقاني بمشاركة 20 فنانا وموسيقيا

يوم : 10-12-2017
صورة المقال

تم ليلة أول أمس في السهرة الختامية للطبعة العاشرة من المهرجان الثقافي الدولي للمالوف تكريم أحد قامات الفن الجزائري  محمد الطاهر فرقاني (1928-2016) بالمسرح الجهوي لقسنطينة الذي أصبح يحمل اسمه  أدى خلالها الجوق القسنطيني للمالوف بمناسبة حلول الذكرى السنوية الأولى لرحيله *لحن الوفاء* لفنان مبدع رحل بجسده لكن ذكراه ستبقى خالدة.  	
و اجتمع أكثر من 20 فنانا بين مطربين و عازفين تحت قيادة المايسترو سمير  بوكريديرة ليكرموا عميد أغنية المالوف الراحل على طريقتهم من خلال تناوبهم على  تقديم أشهر أغانيه خلال سهرة حملت اسم *صوت المنيار* دلالة على دار التسجيلات  التي كانت شاهدة على ميلاد أهم الأعمال الفنية في مشوار الحاج الطويل. و بعد تقديم بإشراف في طبع الذيل حظي الفنان الشاب عدلان فرقاني *محبوب جده الحاج* بشرف افتتاح الوصلة الموسيقية *التكريمية* مستخدما *لأول مرة* الكمان  الخاص بمحمد الطاهر فرقاني و دندن بالأغنية الأقرب إلى قلب المطرب الراحل *يا ناس ما تعذروني* برهن من خلالها بأنه *خير خلف لخير * .	
و فسح المجال فيما بعد للفنان فوزي عبد النور الذي أجاد في أداء أغنية *مولات  الخانة* ثم المطرب الكبير ذيب العياشي الذي قدم خصيصا من عنابة للمشاركة في  تكريم أحد أعمدة الفن الجزائري فغنى *من فراق غزالي* وسط تجاوب كبير من   الجمهور. و حافظ الشاب الشريف بن راشي صاحب الخامة الصوتية المميزة الذي لم تمنعه  إقامته في ديار الغربة من السعي للتعريف بالرسالة الفنية للمالوف داخل و خارج  الوطن على نفس الإيقاعات، حيث قدم مقتطفات من إحدى الأغنيات التي صنعت شهرة  الحاج *قالوا العرب قالوا* ليقدم دليلا آخر على أن *طابع المالوف في أياد   أمينة.* و توالت الأجواء الطربية مع الفنان العربي غزال الملقب ب*بلبل قسنطينة* و الذي أدى باحترافية كبيرة أغنية *حكمك و حكم الباي* انتزع من خلالها تصفيقات  الجمهور الذي غص به المسرح الجهوي محمد الطاهر فرقاني فيما كان مسك ختام  الوصلة الموسيقية من نصيب نجل الفنان الراحل سليم فرقاني الذي أبدع كعادته في   أداء أغنية *قلبي مكوي بالجمر.*  و فضل مراد الابن الثاني للحاج محمد الطاهر فرقاني الغناء في مستهل السهرة  منفردا، حيث عزف بكل تأثر على القيثارة و قدم أغنية *نبكي بدموع قوية* التي كتب كلماتها و لحنها بنفسه و أهداها لروح والده الراحل علاوة على أغنيتي *فارقوني  يا تراهم يرجعون* و *حلو ومر حتى تفنى العمر.*  
و أوضح عدلان بأنه يعتبر الطبعة العاشرة من المهرجان الدولي  للمالوف عرسا مزدوجا 
عدد المطالعات لهذا المقال : 353


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة