هــام

بدوي يؤكد مواصلة المشاريع الجوارية لتثبيت سكان المناطق النائية :

35 بلدية بغليزان تشرب من المياه المحلاة انطلاقا من المقطع

يوم : 09-08-2018 بقلم : ليندة بلجيلالي
صورة المقال
أشرف  وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية  ، أمس في  زيارة عمل و تفقد قادتة الى ولاية غليزان عاين و دشن خلالها  منشات و مشاريع مختلفة ، على تدشين مشروع تحويل  مياه البحر المحلاة انطلاقا من محطة المقطع وهران لتزويد  35  بلدية بولاية غليزان بالمياه الصالحة للشرب عبر جلبها من خزان بسعة 10 الاف متر مكعب بمستغانم  عن طريق تحلية مياه البحر  على مستوى  محطة الضخ  في منطقة *اولاد يعلى * ببلدية سيدي سعادة  حيث  أكد الوزير على مواصلة تنفيذ المشاريع التحتية بذل المجهودات  و تعزيز التنمية الريفية  من اجل تحسين مستوى  عيش السكان  في اطار البرامج  و المشاريع  التي تسعى الدولة الى تجسيد اهدافها التنموية و طمأن سكان المناطق الريفية بتخصيص مشاريع جواريةو عمليات الربط بشبكات الماء و الكهرباء وكذا  اعانات البناء الريفي و توفير فرص الشغل  لتثبيت  السكان في  مناطقهم و تشجيعهم  على العودة و الاستقرار الى جانب دور  المراة في مجال التنمية الشاملة و التي لعب دورا هاما في شتى الميادين ، المشروع يعمل  على امداد الساكنة بحجم 150 الف متر مكعب في اليوم و ضمان تزويد المناطق الحضرية و الريفية  ، حيث تم استكمال أشغال الجزء الثاني من المشروع الذي سمح بتموين 12 بلدية بالماء الشروب ضمن مرحلته الاولى  التي دخلت حيز الخدمة خلال السنة الماضية من اصل  35 بلدية لتلبية حاجيات 700 الف ساكن و تحسين اطار عيشهم ،   و بلغت تكلفة مشروع جر مياه البحر نحو بلديات غليزان حوالي  1150 مليار سنتيم . 

عدد المطالعات لهذا المقال : 148


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة