هــام

أكد مدراؤها استحالة توزيعها لارتفاع عدد المعوزين

مدارس تتحصل على 10 محافظ مدرسية فقط و آخرى ترفض استلامها لتفادي المشاكل مع أولياء التلاميذ

يوم : 12-09-2018 بقلم : آمال.ع
صورة المقال
أبدى العديد من مدراء المؤسسات التربوية ببلدية وهران استياءهم من الحصة  الضئيلة  للحقيبة  المدرسية التي تحصلوا عليها مؤخرا و التي لم تتعد ال 10 محافظ بالعديد منها و 20 محفظة   بأخرى  رغم ارتفاع عدد التلاميذ المعوزين بها  الذين يقطنون الأحياء الشعبية  و التي تضم الكثير  من  العائلات المعوزة و محدودة الدخل و آخرون بطالون  الأمر الذي صعب من مهمة توزيعها  ، علما أن بعضا منهم قاموا برفض استلامها لتفادي أي مشكل مع أولياء التلاميذ خاصة و أن هذه المساعدات من شأنها أن ترفع الغبن عن العديد من العائلات غير القادرة على توفير الأدوات المدرسية لأبنائها  و هو  ما جعلهم يطالبون بلدية وهران بضرورة أخذ هذا الانشغال بعين الاعتبار و دعمهم بحصص أخرى عاجلا حتى  تتمكن هذه الشريحة من متابعة دراستها في ظروف جيدة  هذا إضافة الى أهمية  مساهمة   الهلال الأحمر الجزائري و الجمعيات الخيرية و المحسنين  في توفير هذه الإعانات  في إطار التكافل و التآزر  ، مع الإشارة بأن المشكل سجل ببلدية وهران وكذا بوادي تليلات التي صادفت بدورها صعوبات في توفيرها للتلاميذ المعوزين الذين ارتفع عددهم خلال الثلاث سنوات الأخيرة تبعا لما  أوضحه   رئيس البلدية  نتيجة   لعمليات  الترحيل التي شهدتها المنطقة ،  أما  بالنسبة للبلديات الأخرى فقد تمكن العديد منها من تغطية هذا الجانب من خلال الحصص التي استفادت منها اضافة الى  المساعدات التي تلقتها من الجمعيات  الخيرية و المحسنين  ، علما بأن ولاية وهران قامت بتوفير 20 ألف حقيبة مدرسية تم اقتناؤها من ميزانية الولاية و البلديات و كذا مديرية النشاط الاجتماعي و بدعم أيضا من مديرية الشؤون الدينية  و الأوقاف .
  
عدد المطالعات لهذا المقال : 153


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة