هــام

غربي بدر الدين (مدير الشباب والرياضة) لوهران لـ"الجمهورية" :

*الملاعب الجوارية مجانية ولجان الأحياء والجمعيات مكلفة بتسييرها*

يوم : 13-09-2018 بقلم : حاوره: محمد حبيب بن حمادي
صورة المقال


•	لا نملك اليد العاملة لتسيير 50 مرفقا جواريا 
•	ملعب زبانة سيتدعم بشاشتين كبيرتين ومركز للأمن وكاميرات مراقبة
•	بعثة لجنة ألعاب البحر الأبيض المتوسط ستحل بوهران الأسبوع المقبل 
•	194 مليار سنتيم لإعادة ترميم 8 منشآت رياضية 
•	سنتحرك في حال انسحاب مولودية وهران لكرة اليد 


 
أوضح السيد غربي بدر الدين (مدير الشباب والرياضة لولاية وهران) أن التعليمة التي تنص على الاستغلال المجاني للملاعب الجوارية التي شيدتها الدولة قديمة وليست وليدة اليوم وأنها من مناهج وإستراتيجيات وزارة الشباب والرياضة التي تشدد على أن يكون استغلال المرافق الجوارية مجانًا. وكشف مدير *الديجياس* في حواره مع جريدة *الجمهورية *أن هيئته لم تتلق أي إشعار أو شكوى تفيد بأن الممارسين يدفعون مقابل مادي حتى يتم السماح لهم باستغلال هذه المرافق، رغم أن عدد الملاعب الجوارية يفوق 50 ملعبا بالإضافة إلى 20 آخر قيد الإنجاز. وأضاف أن *الديجياس* لا يمكنها تسيير هذه الملاعب نظرًا لغياب اليد العاملة وهو ما جعلها تستعين بلجان الأحياء وكذا بعض الجمعيات الرياضية والإجتماعية لتسيير هذه المرافق. كما تطرق من خلال هذا الحوار إلى الزيارة الفجائية لوزير الشباب والرياضة السيد محمد حطاب السبت المنصرم دون سابق إنذار وكذا الزيارة المرتقبة للجنة ألعاب البحر الأبيض المتوسط الأسبوع المقبل والتي ستقوم بتفقد نسبة تقدم أشغال المشاريع الضخمة التي هي قيد الإنجاز والأخرى التي سيتم ترميمها والبالغ عددها ثمانية منشأة رصد لها غلاف مالي قدره 194 مليار سنتيم. وختم الحوار بحديثه عن مشروع جديد سيستفيد منه سكان الباهية بالإضافة إلى أحوال الرياضة بعاصمة الغرب الجزائري دون ان ينسى فريق مولودية وهران لكرة اليد الذي هو في طريقه إلى الزوال.
•	أولا ما تعليقكم على تعليمة وزير الشباب والرياضة حول مجانية استغلال الملاعب الجوارية التي تعتبر مصدر ربح لبعض الجمعيات الرياضية ؟
هذه التعليمة ليست وليدة اليوم وإنما تعتبر من أبرز المناهج والإستراتجيات التي تتبعها وزارة الشباب والرياضة منذ مدة، فممارسة الرياضة في الجزائر مجانية مثل التعليم والصحة وكذا الخدمات الأخرى ذات الطابع العمومي، ووزير الشباب والرياضة قام بتذكير من يستغلون هذه المرافق أنها مجانية، ولذا فمن يعمل بالعكس فهو يتجاوز القوانين المعمول بها، والجميع يدرك أن هذه المرافق البيداغوجية تدخل ضمن مخطط وزارة الشباب والرياضة وكذا طبقا لتعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة بممارسة الرياضة على نطاق واسع مجانًا وبمنشآت رياضية ملك للشعب وليس لأفراد، وهنا أفتح قوس نحن كمديرية لا نسعى وراء رياضة النخبة وإنما إلى توفير ممارسة الرياضة لكل الشباب حتى يكون لدينا مجتمع سليم بشبابه من مختلف الآفات الإجتماعية بمختلف اصنافها.
•	لكن ما وقف عليه وزير الشباب والرياضة بتموشنت كشف العكس، وحتى هنا بوهران هناك من يتخذ من هذه المنشآت الرياضية مصدر ربح، فعلى أي أساس تولون تسيير هذه المرافق لجمعيات رياضية بما أنكم لا تسيرونها ؟
ليكن في علم الجميع أننا لم نتلق أي إشعار أو شكوى من الممارسين لغاية الآن، ولا يمكننا التحرك بمفردنا وفتح تحقيق دون أن تكون هناك شكاوي من المواطنين، نحن كهيئة مركزية لا يمكننا تسخير عمالة للإشراف على ما يقارب الـ 50 ملعب جواري، كما هناك 20 آخر هو قيد الإنجاز، لذا فنحن نستعين بلجان الأحياء وفي بعض الأحيان بحركات المجتمع المدني من جمعيات رياضية وثقافية للإشراف عليها، كما هناك البعض منها نسلمها إلى القطاعات الحضارية التي بدورها تقوم بتوجيهها للجان ثقة لتسيير هذه المرافق، وعليه فهذه المنشآت الجوارية هي من حق جميع أطياف المجتمع مع الممارسة المجانية ومن يقول العكس فهو يخالف القوانين.
•	بالمناسبة ، ما تعليقكم على الزيارة الفجائية التي قادت وزير الشباب والرياضة إلى المركب الأولمبي لوهران السبت المنصرم على هامش زيارته إلى ولاية عين تموشنت ؟ وما هي أهم ملاحظاته ؟
ليس لدي أي تعليق سوى أن السيد الوزير يولي أهمية بالغة للمنشآت الرياضية التي هي قيد الإنجاز بوهران رفقة السيد الوالي مولود شريفي ، حيث كان في طريقه إلى العودة إلى العاصمة عبر المطار قادمًا من تموشنت، ليستغل الفرصة ويتوجه إلى المركب الأولمبي والقرية الأولمبية أين أبدى ارتياحا كبيرًا إزاء تقدم الأشغال، وأمر برفع الوتيرة حتى نتفادى أي طارئ خصوصًا على مستوى القرية الأولمبية بما أن الأشغال على الملعب أشرفت على نهايتها، وهذا بعدما أصبح والي الولاية يعقد يوميًا إجتماعًا تقييميا مع مختلف المصالح للوقوف على كل كبيرة وصغيرة.
•	بعثة لجنة ألعاب البحر الأبيض المتوسط ستحل بوهران هذه الأيام لزيارة المرافق التي هي قيد الإنجاز والترميم ، ما قيمة التكلفة الإجمالية للمرافق المزمع ترميمها ؟
نعم اللجنة ستحل في الأسبوع المقبل حتى تقف على مدى تقدم الأشغال وكذا تتلقى الضمانات لأن تسلم قبل الآجال المعلنة وهو ما نسعى إليه جميعنا، كما سنأخذها أيضًا في جولة للوقوف على المنشآت الثمانية التي سيتم إعادة ترميمها مثل قصر الرياضات، والمعهد الوطني لتكوين الإطارات العليا للرياضة *الكرابس*، ومركز التجديف بوادي تليلات، وملعب الشهيد أحمد زبانة الذي سيعرف حلة جديدة مع شاشتين كبيرتين ومركز للأمن أين سيتم تنصيب كاميرات مراقبة، كل هذا رصد له مبلغ مالي قدره 194 مليار سنتيم.
•	هناك تعليمة من وزارة الداخلية تنص على تجميد نشاطات الجمعيات غير الناشطة وتحويل المتخاذلين إلى القضاء، هل هناك جمعيات مماثلة بعاصمة الغرب الجزائري ؟
من هذا الجانب ليس لنا أي مشكل فجميع الجمعيات الموجودة الشبابية والرياضية تنشط بصفة عادية وهي تحت أعيننا، ولغاية الآن لم نقم بتجميد أو تشميع أي جمعية، فنحن نعتمد على مصالحنا وكذا الإطارات المدمجة في مختلف الرابطات والهيئات والتي على إثر تقاريرها نقوم بتقييم النشاطات، وعليه فإن جميع الجمعيات بوهران ناشطة ولن ندخر أي جهد في تطبيق القانون إزاء أي تهاون أو تخاذل.
•	في الأخير ما تعليقكم على وضعية مولودية وهران لكرة اليد التي عجزت عن مباشرة التحضيرات رغم قرب انطلاق بطولة القسم الأول ؟
نحن على دراية بكل كبيرة وصغيرة، لا يمكننا التدخل في الشؤون الداخلية للأندية لأننا لسنا هيئة لتسيير الفرق وإنما هيئة للتطوير والتوجيه كما ذكرت (سابقًا) والتشجيع على ممارسة الرياضة، ولكن هذا لا يمنعنا من اتخاذ إجراءات ردعية في حالة ما تأكد أن الفريق منسحب من البطولة، وسنحاسب كل من تسبب في تشويه سمعة رمز من رموز الكرة الصغيرة بوهران.
  

  

  
عدد المطالعات لهذا المقال : 89


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة