هــام

النقابة الوطنية للباحثين الدائمين تدعو الوزارة الوصية إلى التكفل بمطالبها المهنية والاجتماعية

يوم : 08-11-2018 بقلم : وأج
 دعت النقابة الوطنية للباحثين الدائمين,   المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للعمال الجزائريين, الخميس بالجزائر   العاصمة, وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الى التكفل بمطالبها المهنية   والاجتماعية.  	وخلال ندوة صحفية, أكد رئيس هذه النقابة, زغبي سماتي, على *ضرورة التكفل   الجدي والعاجل بمطالب الباحثين الدائمين الذين يتعرضون للتهميش وهذا بالرغم من   التطمينات والوعود التي قدمتها الوزارة من أجل التكفل بهذه المطالب*.  	
وأضاف قائلا: *لا ننكر وجود تواصل وحوار دائمين مع الوصاية, غير أن التكفل   الحقيقي والميداني بمطالبنا لايزال حبيس الأدراج*.  	وأمام هذا الوضع, دعا ذات المسؤول النقابي إلى *عقد جلسة عمل مع الوصاية   لمناقشة المطالب المرفوعة وفي مقدمتها مراجعة القانون الاساسي الخاص بالباحث   الدائم لتمكينه من تطوير مساره المهني والعلمي وكذا إعادة النظر في معايير   ترتيب الباحثين*.  	
كما طالبت النقابة برفع نسبة تمويل مراكز البحث العلمي لتمكينها من *تطوير   نشاطها وتثمين مخرجاتها قصد استغلالها في تطوير الاقتصاد الوطني مع تمكين   الباحثين الدائمين بالاستفادة من التكوين المتواصل لتحيين معارفهم العلمية   ومواكبة التطورات الحاصلة في مجال البحث العلمي, على غرار زملائهم الأساتذة   الباحثين*.  	وفيما يتعلق بالمطالب الاجتماعية, دعت النقابة الوطنية للباحثين الدائمين إلى   *تخصيص حصة من السكن لفائدتهم لتمكينهم من اداء مهامهم في جو اجتماعي مناسب*.  	جدير بالذكر أن خريطة البحث العلمي الوطنية تضم حوالي 26 مركز بحث علمي و 10   وحدات ينشط ضمنها ما يقارب 2400 باحث دائم على المستوى الوطني.
عدد المطالعات لهذا المقال : 90


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة