هــام

إحصاء أكثر من 2500 "مطمورة" تقليدية بمستغانم

الصرف الصحي هاجس سكان الدواوير

يوم : 10-12-2018 بقلم : م.بوعزة
صورة المقال
يعاني سكان  العديد من القرى ببعض بلديات مستغانم من غياب قنوات الصرف الصحي حيث أضحى الصرف العشوائي للمياه القذرة  ينغص عليهم معيشتهم  ، إذ  ناشد السكان في العديد من المرات السلطات المحلية لإنجاز مشروع الربط بشبكات الصرف الصحي  خاصة و أن المشكل بات يهدد حياتهم بعدة أخطار منها الأمراض المزمنة كالتنفسية والجلدية جراء انتشار البعوض والحشرات والروائح الكريهة.  و قد أحصت مصالح مديرية الري أكثر من 2500 *مطمورة * فردية و جماعية تتواجد بعدة دواوير من الولاية  تستعمل لتصرف المياه القذرة  و الفضلات  . و  في غياب قنوات الصرف الصحي يستنجد السكان بالحفر والخنادق أو المطامير التقليدية  الأمر الذي جعل مديرية الري تتدخل لربط  هذه المناطق بشبكات الصرف الصحي و كذا إنجاز مصب نهائي لشبكة التطهير حسبما أكده مديرها في تصريح صحفي و ذلك على مستوى مناطق سيدي فلاق و سيدي لحسن ببلدية صيادة و أولاد حمو ببلدية خير الدين و أولاد سنوسي بفرناكة و دواوير أخرى ببلديات الطواهرية و حجاج و بن عبد المالك رمضان و أولاد بوغالم. بمجموع 13 قرية ذات كثافة سكانية كبيرة و التي تتواجد بها هذه النقاط السوداء .
عدد المطالعات لهذا المقال : 145


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة