هــام

2018/هجرة: تراجع محسوس للوافدين الى اوروبا لكن حصيلة الموتى في ارتفاع

يوم : 06-01-2019
صورة المقال
عرف تدفق المهاجرين غير الشرعيين عبر البحر المتوسط خلال سنة 2018 تراجعا محسوسا مما سمح بالقول ان الازمة قد *ولت* مع ان ما لا يقل عن 2262 شخص من بين 113482 الذين حاولوا الالتحاق بالضفة الشمالية من البحر قد لقوا حتفهم خلال *مغامرتهم البحرية*.

في هذا الصدد اجمعت مختلف المنظمات عبر العالم على ان وفاة 2263 شخص في عرض البحر المتوسط خلال محاولاتهم الالتحاق بأوروبا خلال 2018، حسب ارقام المحافظة السامية للأمم المتحدة لللاجئين، يؤكد مدى حاجة هذه المأساة الانسانية لتعبئة دولية.

و يشير مشروع تقرير المنظمة الدولية للهجرة حول المهاجرين المفقودين، ان البحر المتوسط يعتبر من بين الممرات الاكثر خطورة في العالم.

و قد تمكن اكثر من 113482 مهاجر و لاجئ من الوصول بشكل غير قانوني الى السواحل الاوروبية في سنة 2018 عبر طريقين رئيسيين، الاول غربي للمرور من المغرب نحو اسبانيا، و الآخر شرقي الذي يشير الى الرحلة البحرية للمهاجرين انطلاقا من البلدان الوسطى و الشرقية للمنطقة سيما ليبيا نحو ايطاليا.
عدد المطالعات لهذا المقال : 132


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة