هــام

مياه الصرف لبلدية معسكر تفيض على حقول قرية المحافيظ في موسم الأمطار منذ 5 سنوات

محصول الحبوب و الخضر عند المصب

يوم : 10-01-2019 بقلم : بهلولي. ش
صورة المقال
- منسوب المياه يرتفع بنصف متر و يصل إلى الطريق الولائي رقم 7 




طالب سكان قرية المحافيظ  ببلدية ماوسة بولاية معسكر  من السلطات الولائية بضرورة الإسراع في إنجاز قنوات جر مياه الصرف الصحي انطلاقا من الطريق الاجتنابي الجنوبي لمدينة معسكر و المؤدي إلى بلدية ماوسة ، حيث أبدى السكان تخوفهم من تكرار سيناريو شتاء الموسم الماضي حينما فاضت المياه القذرة القادمة من عدة أحياء منها ببلدية معسكر و منها المنطقة 9 و المنطقة 8 و عدة تجمعات سكنية أخرى لتصل إلى قرية المحافيظ المتضرر الأكبر من فيضان قنوات الصرف الصحي  و كذلك قرية البراكنة فتغمر هذه المياه القذرة  الأراضي الفلاحية خصوصا عند تهاطل الأمطار و تصل إلى غاية الطرقات ،وقد  ينجم عن هذا الوضع   يقول السكان غلق الطريق الولائي رقم 7 الرابط بين معسكر ومطمور لمدة تفوق   3 شهور  لأن المياه القذرة  ترتفع بهذا المحور إلى حوالي نصف متر و نفس الوضع تشهده الأراضي الفلاحية التي تغمرها مياه الصرف فتخلف  خسائر كبيرة بالمحاصيل في تلك المنطقة.و  حسب الفلاحين فإن أغلب الحقول مخصصة لزراعة الحبوب و بعض الخضر مثل البطاطا و البصل و عند حدوث الكارثة تضيع كل هذه المحاصيل و يضطر الفلاح إلى التخلص منها و خاصة القمح . هذا المشكل أثار استياء السكان الذين لا يزالون لحد الساعة يعبرون عن غضبهم بسبب عدم وضع حل نهائي للوضع البيئي الكارثي  الذي يؤرقهم و يهدد صحتهم و محاصيلهم الفلاحية منذ أزيد من 5 سنوات  .هذا المشكل طرحه حوالي  05 آلاف نسمة   تعرض الكثير منهم لأمراض مختلفة بسبب الثلوث البيئي  .و ذكر السكان بأن سقوط الأمطار بالنسبة لهم لم يعد مصدر خير بل نقمة .و أضافوا بأن مشروع وضع القنوات  انطلق منذ  حوالي 06 أشهر و  أشغاله لم تتجاوز   15 بالمائة حسبهم  وهو ما جعلهم يستنكرون تباطؤ وتيرة الإنجاز  رغم أن الوضع ملح للإسراع في وضع القنوات قبل حدوث كارثة بيئية أخرى  لمجرد هطول المطر .
الوالي يفسخ عقد المقاولة المكلفة بوضع
 القنوات بسبب تأخر الأشغال  
هذا الانشغال طرحناه على رئيس بلدية ماوسة الذي أكد أن  المياه القذرة باتت تهدد  الأراضي الفلاحية بقرية المحافيظ و ما جاورها من دواوير  و يزيد الوضع سوء عند تساقط الأمطار الغزيرة ، وبان مصالح البلدية قد تلقت العديد من الشكاوى  من قبل السكان والفلاحين  من اجل إيجاد حل عاجل للمشكل   لا سيما السنة الفارطة حينما تفاقمت الأوضاع البيئية  و غمرت مياه الصرف الصحي القادمة من بلدية معسكر الأراضي الفلاحية  لقرية المحافيظ وتسببت في قطع الطريق الولائي رقم  7  . و قد  استحسن «المير» انطلاق مشروع  وضع قنوات جر مياه الصرف الصحي انطلاقا من الطريق الاجتنابي الجنوبي لمدينة معسكر و المؤدي إلى بلدية ماوسة   الذي سيعمل حسبه على إزالة المشكل القائم  و القضاء على مخاوف السكان التي عمّرت سنوات  .
 أما  والي ولاية معسكر وخلال زيارته التفقدية أول أمس لبعض البلديات  أمر  مدير الموارد المائية بفسخ العقد مع المقاولة المكلفة بأشغال وضع قنوات جر مياه الصرف الصحي انطلاقا من الطريق الاجتنابي الجنوبي لمدينة معسكر و المؤدي إلى بلدية ماوسة بسبب تأخر الأشغال  وشدد على ضرورة تعيين مقاولة أخرى مؤهلة لإتمام الأشغال في أسرع وقت .
عدد المطالعات لهذا المقال : 210


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة