هــام

«الجمهورية» تزور الفنان حزيم بالمستشفى العسكري بوهران:

«أطمئن جمهوري ... وأنا بخير بفضل رعاية أولاد بلادي»

يوم : 12-01-2019 بقلم : زهرة برياح صورة : فوزي برادعي
صورة المقال
زارت أمس الجمهورية الفنان الفكاهي محمد حزيم بعدما تم نقله إلى المستشفى العسكري بوهران بناء على تعليمات الفريق قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الذي أمر بتحويله من المستشفى العمومي بسيدي بلعباس إلى ولاية وهران، أين تم التكفل به صحيا من خلال إجراء له كافة الفحوصات لتشخيص حالته ومن ثمة إخضاعه لعلاج مكثف.

وكشف الفنان محمد حزيم في تصريح خص به الجمهورية، أن صحته تحسنت كثيرا بعدما تم نقله للمستشفى العسكري حيث تم إجراء له عدة فحوصات طبية، شاكرا كل السلطات العسكرية والمدنية التي قدمت له يد المساعدة وكذا الفريق الطبي الذي اهتم بحالته التي كانت جد حرجة و تحسنت كثيرا بفضل العناية الطبية، منوها برجالات الجزائر الذين تجدهم واقفون في لحظات الشدة، مطمئنا جمهوره بأنه رغم آلام المرض فهو بخير كان الفنان حزيم يتحدث و الابتسامة لا تفارقه رغم بعض الدموع التي كانت تغمر عيونه من شدة التأثر بالعناية التي كان يولى بها من قبل الطاقم  الطبي العسكري .
وقد عرف الجمهور الفكاهي حزيم في العشرية السوداء عندما زرع البسمة في قلوب الملايين من الشعب الجزائر، من خلال تقديمه العديد من اسكاتشات والأعمال الفكاهية، ثم شكل فرقة بلا حدود مع مصطفى هيمون وحميد شنين، وهو الثلاثي الذي ذاع صيته خلال فترة التسعينات وشد أنظار الجزائريين و أدخل البسمة إلى قلوب الصغار قبل الكبار. 
عدد المطالعات لهذا المقال : 161


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة