هــام

وداد تلمسان

نقـــاط الترجــــي تفتــــح أبــــواب الرابطــــة الأولى

يوم : 11-02-2019 بقلم : ب.إلياس
صورة المقال
نجح وداد تلمسان في فك العقدة التي لازمته خارج أسوار ملعب العقيد لطفي في الخرجات الثلاثة الماضية وذلك بعد أن عاد عشية أول أمس بفوز من مستغانم عقب تفوقه على الترجي المحلي بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي دخلها أشبال المدرب فؤاد بوعلي بأفضل طريقة ممكنة عندما استطاعوا افتتاح باب التسجيل في (د3) عن طريق المدافع الأيسر بن هارون رشيد الذي نفّذ مخالفة اصطدمت بأحد المدافعين واستقرت في شباك الحارس بلعربي ثم عاد زميله بلحمري وليد ليضيف الهدف الثاني بنفس الكيفية أي عن طريق مخالفة مباشرة في (د14) وبعد ذلك بقيّ الوداد يلعب بخطة حذرة وغلق كامل المنافذ أمام المنافس قصد الحفاظ على المكسب المسجّل لتنتهي المرحلة الأولى بتفوق الزوار بثنائية نظيفة ومع انطلاقة الشوط الثاني كان بمقدور الفريق قتل المباراة من خلال تسجيل الهدف الثالث إلا أن المهاجم مسعودي بلال لم يكن موفقا وعاد بعد ذلك أصحاب الأرض لفرض ضغط رهيب على الوداد لينجحوا في تذليل النتيجة عند (د81) لكن ذلك لم يكن كافيا للعودة في النتيجة من جديد نظرا لتواجد الحارس صوفي والدفاع في يومهم وبعد هذا الانتصار رفع وداد تلمسان رصيده إلى النقطة الـ 37 لينفرد بوصافة الترتيب بحكم أن شريكه السابق في الوصافة جمعية الشلف انقاد خلال هذه الجولة لخسارة على يد المتصدر نجم مقرة وبخصوص التشكيلة التي واجهت الترجي أول أمس فإن المدرب بوعلي كان قد أجرى ثلاث تغييرات مقارنة بتلك التي لعبت مواجهة اتحاد الحراش الماضية وهي التغييرات التي كانت منتظرة لما اعتمد على بن هارون لتعويض بن شريفة المصاب وكذا عسلي الذي أخذ مكان بورحلة المعاقب ثم إعادة الحاج بوقش لقيادة الخط الأمامي في مكان سعادي ومن جانب آخر فإن الفريق الرديف لوداد تلمسان عاد هو الآخر بفوز من مستغانم لما فاز على نظيره من الترجي بنتيجة ستة أهداف مقابل ثلاثة ليبقى بذلك يتربع على عرش صدارة الترتيب وبفارق عشرة نقاط كاملة عن أول الملاحقين اتحاد البليدة.
عدد المطالعات لهذا المقال : 241


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة