هــام

سكان مستغانم بصوت واحد:

«نريد نظاما جديدا»

يوم : 16-03-2019 بقلم : م. بوعزة
صورة المقال
خرج الآلاف زوال أمس في مسيرة سلمية بمستغانم امتدادا للحراك الشعبي بالجزائر الذي يطالب بالتغيير، حيث انطلقت هذه المظاهرة مباشرة بعد صلاة الجمعة بتجمع المئات من الشباب ساحة البلدية  بوسط المدينة قبل أن يلتحق بهم بقية المتظاهرين من نساء ومراهقين وكهول القادمين من كل أنحاء الولاية.

وبعد  ترديد النشيد الوطني، ثم الشروع في السير عبر الطرقات الرئيسية بالمدينة مرورا بالبريد المركزي و حديقة بوجمعة حاملين الأعلام الوطنية و مرددين شعارات مناهضة للقرارات الأخيرة التي أعلن عنها رئيس الجمهورية وأخرى تمجد للشهداء على غرار» الله يرحم الشهداء» وكذا «فلسطين الشهداء» و«جيش.. الشعب خاوة خاوة»... وشددوا على أنه لا صوت يعلو فوق صوت الشعب الذي يريد تغييرا جذريا لنظام الحكم ، رافعين لافتات مثل  «لا تأجيل لا تمديد، نريد نظام جديد».
وكانت هذه المسيرة مؤطرة من طرف عناصر الأمن الوطني واتسمت بالهدوء والسلم دون أي احتكاك كما تسببت في شل حركة مرور المركبات من والى وسط المدينة لاسيما فيما يخص النقل العمومي والخاص.
عدد المطالعات لهذا المقال : 91


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة