هــام

قلة تداول قطعة 100 دج و أوراق 1000 و500 دينار وراء رفض التعامل بها

تجار لم يتعرفوا على النقود الجديدة بعد شهر من صدورها

يوم : 19-03-2019
 رغم مرور شهر على صدور العملات النقدية الجديدة لفئة 100 و 500 و 1000 دينار لا يزال تداولها محتشما في السوق المحلية حيث لم يتم توزيع هذه العملات بالشكل الذي يمكن المواطن من التعرف عليها الأمر الذي أدى إلى خلق شكوك في التعاملات التجارية و الخدمات حسب ما ذكره بعض الزبائن و أصحاب مختلف الخدمات.  
و قد اشتكى عدد كبير من المواطنين من ردة فعل غير متوقعة لغالبية التجار و سائقي سيارات الأجرة و الحافلات المتمثلة في رفض هذه الفئات النقدية الجديدة في عمليات الدفع عن الشراء أو الخدمات نظرا لعدم تداولها في السوق بكثرة أمام  استمرار تداول الفئات القديمة إلى يومنا هذا.
 و تعرض زبائن الطاكسيات على وجه الخصوص إلى الكثير من المضايقات في هذا الشأن حيث اشتكى بعض الركاب من رفض معظم السائقين قبول النقود الجديدة خاصة القطعة النقدية ل100 دينار ما جعل الزبون يضطر إلى صرف ورقة من 2000 دينار لدفع أجرة الطاكسي المقدرة ب100 دينار، كما أن عدد كبير من التجار من أصحاب محلات بيع المواد الغذائية و الخضر و الفواكه لم يتعرفوا على ورقة 500 و 1000 دينار الجديدة ما جعلهم يرفضون التعامل بها و قبولها. و حتى الزبائن باتوا يتجنبونها لتفادي المواقف المحرجة الناتجة عن غياب عمليات التحسيس و الإعلام و التعريف بالعملات النقدية الصادرة حديثا 
عدد المطالعات لهذا المقال : 162


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة