هــام

المستفيدون من 100 محل بحي خميستي يطالبون بامتلاك المحلات و البلدية ترفض

أزيد من 600 ألف دينار مستحقات التأجير عبر 5 مواقع

يوم : 26-03-2019 بقلم : حيزية.ت
صورة المقال
- الاتجاه نحو الاستقلالية المالية يستوجب تحيين كل المداخيل



يطالب  المستفيدون من 100 محل مهني على مستوى بلدية وهران  ببيعهم المحلات التي يزاولون فيها نشاطهم و امتلاكها بشكل رسمي و قانوني للتخلص من تكاليف الإيجار الباهظة مقارنة بمساحة المحل و التي قالوا أنها أنهكتهم و المقدرة ب6 آلاف دينار شهريا، و قد وجه مستأجرو 30 محلا على مستوى حي خميستي بالصديقية و الذين استفادوا من المحلات منذ 2006 عدة مراسلات لمصالح البلدية يطالبون فيها بتنازلها على هذه الدكاكين عن طريق صفقة بيع و شراء تحدد وفق قوانين البلدية و هذا لتحويل الملكية إلى المستفيد إلا أنهم لم يتلقوا أي رد حسب تصريحاتهم ما دفعهم لتوجيه نداء للوالي  قصد التدخل من خلال رسالة موجهة له حددوا فيها لائحة المطالب  لعله يفصل فيها  .

و من جهتها ترفض البلدية بيع محلاتها في الوقت الحالي حسب ما أكدت مصادر مسؤولة موضحة أن البلدية لا يمكن أن تبيع أملاكها خاصة و أنها تتجه نحو الاستقلالية المالية و هي بحاجة إلى مداخيل هذه المحلات و المقدرة بأكثر من 600 ألف دينار في الشهر علما أن عدد المحلات يتجاوز 100 محل متواجد عبر 5 مواقع هي حي العقيد لطفي و حي الإخوة ميسوم «آشلام» و جزء من ايسطو و حي خميستي و حي البدر، مؤكدة أن مداخيل المحلات يتم تحيينها من المستفيدين بشكل عادي و لا يوجد أي تأخير أو تعنت فيما يخص تسديد مستحقات الإيجار التي توجه لأشغال الصيانة و إعادة التهيئة و دفع مستحقات العمال.
عدد المطالعات لهذا المقال : 158


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة