لتدعيم مراعي «الجليد» جنوب البيض بالمياه

انطلاق أشغال حفر بئر بعمق 300 م

يوم : 17-06-2019 بقلم : بلواسع ج
صورة المقال
انطلقت أشغال مشروع حفر بئر ارتوازية على عمق حوالي 300 م بمنطقة «الجليد» بصحراء بلدية البنود جنوب ولاية البيض لتوفير مياه الشرب لسكان البدو الرحل المستقرين منذ عقود بمراعي «الجليد» بعدما تكررت نداءاتهم خلال السنوات الأخيرة على ندرة مصادر المياه بالمناطق الرعوية الجنوبية لاسيما نقص كبير في ابار السقي بصحراء ولاية البيض التي تعج بحركة الموالين عبر كل الفصول الأمر الذي يجعل الكثير من السكان ينزحون نحو المدن كلما حل فصل الصيف وحسب بعض المواطنين بان المشروع يعد مهما للقضاء على العطش بالمنطقة خصوصا في فصل الحر حيث تنفسوا من خلاله الصعداء الذي يندرج في اطار المشاريع الخاصة بقطاع الموارد المائية  المبرمجة منذ سنة 2011  وحسب انشغالات المواطنين بان حوالي أكثر من 5 أبار  بمناطق متفرقة بمراعي «الجليد» و«الخنفوسي» و«الشعالة» وغيرها ..تحطمت بفعل العوامل الطبيعية كهبوب الرياح وعبث الإنسان علاوة عن ما خلفته فيضانات 2008 وأهم الأبار حسبهم تم انجازها منذ قرون خلت ظلت مصدرا للشرب وإرواء المواشي والإبل معظمها جفت من المياه نتيجة قلة الصيانة. 
عدد المطالعات لهذا المقال : 180


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة