هشام شريف بن عياد قائد المنتخب الوطني لكرة السلة

التخلي عن النظرة التشاؤمية يعيد المنتخب لسابق عهده

يوم : 22-09-2019 بقلم : حاوره : أ.بقدوري
صورة المقال
- مشروع «باكيت أند دريم» جرعة أكسجين لمواهب كرة السلة الجزائرية 



كشف قائد المنتخب الوطني لكرة السلة هشام شريف بن عياد عن الخطوط العريضة حول مشروعه ، «باكيت أند دريم» ، الذي تبناه رفقة الثنائي بن زڨالة و شرياط مهدي الدوليين السابقييدن ، موضحا عن حيثياته و أهدافه المستقبلية  ، مؤكدا أن هذا البرنامج يمنح فرصة للمواهب الصاعدة الإستفادة من منحة دراسية و الرياضية بالولايات المتحدة الأمريكية ، مفيدا أن مواهب كرة السلة موجودة بقوة في الجزائر و هي بحاجة لمن يصقلها ، مثلما تطرق ذات المتحدث عن مشاركة فريقه المجمع البترولي في دورة حسام الدين الحريري بلبنان و قادم المواعيد للمنتخب الوطني لكرة السلة.


@  كيف تقيم مشاركة المجمع البترولي في دورة الحريري بلبنان؟ 
^ هذه ابدورة تدخل في اطار تحضيراتنا للموسم الجديد الذي سينطلق مطلع شهر أكتوبر القادم ، لعبنا ثلاثة مقابلات ضد أحسن الفرق العربية على الصعيد الأسياوي و المصري ، ربما فريقي بيروت اللبناني و الاتحاد السكندري المصري ، يتقدمان علينا في التحضيرات و عليه لم ندخل جيدا المنافسة خاصة في اللقاء الأول ، عكس المقابلة الثالثة ضد الحكمة اللبناني التي كنا فيها الأحسن ، عموما عي دورة ودية تحضيرا للموسم الجديد ، الذي نسعى فيه للعب على كل الجبهات 
@ على صعيد المنتخب الوطني ، هل يمكن القول كرة سلة ماتت في الجزائر؟
^ حقيقة هناك نظرة تشاؤمية مبالغ فيها لا أفهم ما هو سببها الحقيقة ، ربما هناك أطراف معينة تريد لهذه الرياضة أن تتوفى ، لأسباب مجهولة ، لا يمكننا الحديث دائما و العيش في كنف الماضي ، لكن بمقدورنا تحسين المستقبل و الحاضر ، بأخذ العبرة من الجيران على غرار المغرب و التونس اللذان كانا أقل مستوى منا ، المنتخب الوطني تنتظره استحقاقات مهمة و صعبة في نفس الوقت ، تلزمنا على التوحد و التكاثف من أجل العودة بقوة لقادم التحديات.
 @ كيف جرى المخيم التدريبي لبرنامج «باكيت أند دريم» في طبعته الثانية؟ 
^ تأتي هذه الطبعة الوطنية بعد الأولى التي جرت العام الماضي ، هذه المرة نظمت بعد عملية الانتقاء الجهوية التي شملت أربع جهات ،شرق ،غرب،جنوب و وسط ، العدد الإجمالي للمشاركين بلغ 85 بين الذكور و الإناث تربصوا على مدار أسبوع و تم تصحيح أخطائهم قدمت لهم نصائح و إرشادات ستفيدهم مستقبلا في مسيرتهم .
@ هل لك أن تقدم لنا الخطوط العريضة حول مشروع «باكيت أند دريم» ؟
^ هو برنامج تدريبي الأول من نوعه في إفريقيا و ليس الجزائر ، يدخل في اطار التعاون الديبلوماسي الجزائري الأمريكي ،بالتنسيق مع السفارة الأمريكية ، لما الأول من نوعه ؟لأنه يشمل لاعبين من نفس الفئة و السن ، كما سنعمل مستقبلا على جعله مشروع مشابه لتجربة nba  افريقيا التي تحتضنها جنوب افريقيا ، المتفوق في هذه المخيمات يحصل على منحة دراسية و الرياضية إلى الولايات المتحدة للإلتحاق بدوري الجامعات الأمريكي.
@ و هل هذا التربص تم فيه اختيار مواهب للانتقال إلى أمريكا ؟ 
^ من خلال المخيم الأول هناك من استفادة من هذه المنحة على غرار بيڨي ناصر و حيلوف ، أما فيما يخص المخيم الأخير نحن بصدد دراسة ملفين سيتم نقلهما للولايات المتحدة للإستفادة من هذه المنحة و عملية الإختيار تتم وفق شروط حيث يتحتم على اللاعب أو اللاعبة بلوغ مستوى معين يتم تحديده وفق المعايير الدولية.
@ هل لنا أن نعرف من هو صاحب فكرة هذا البرنامج؟ 
^ هم الثلاثي ، منير بن زڨالة ،مهدي شرياط و المتحدث ، لمسنا وجود العديد من المواهب الصاعدة التي لها طاقات في كرة السلة و هي بحاجة لرعاية و توجيه حتى تفجر قدراتها و تستفيد منها كرة السلة الجزائرية مستقبلا حتى تتألق على المستوى الدولي خاصة القاري.
@ سبق لكم إن استفدتم من هذا البرنامج كلاعبين؟
^  هذه التجارب عشناه في الولايات المتحدة حينما كنا لاعبين شباب ، فبلغنا ما وصلنا إليه اليوم كلاعبين ، كما مثل هذه البرامج تضمن لك حتى النجاح في الدراسة ، فبدون تحصيل على مستوى علمي جيد لا يمكنك الاستمرار في هذه التجارب ، هذا هو الشرط الأساسي في برنامج «باكيت أند دريم» فلا رياضة بدون دراسة ، لأن هدفنا هو تأطير لاعب اليوم و بناء مؤطر الغد.
@ و ماهي مشريعكم المستقبلية؟ 
^ كطاقم مسير و فني لبرنامج «باكيت أند ندريم « نطمح لتطويره و تحسينه من موسم لآخر و لما لا أن يكون بوابة نحو الدوري الأمريكي للمحترفين و ذلك لا يتجلى  إلا بتأسيس أكاديمية بالنسبة للمواهب الصاعدة و لاعبي النخبة يستفدون من مخيماتها بشكل دوري .
عدد المطالعات لهذا المقال : 215


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة