هــام

رئيس السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات محمد شرفي:

عملية الاقتراع جرت في أجواء هادئة وتنظيم محكم

يوم : 12-12-2019 بقلم : كهينة حارش
صورة المقال
- فرز المحاضر تم على المباشر وبحضور ممثلي المترشحين


شهد، مقر السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات، توافد عدد كبير من الاعلاميين الجزائريين والأجانب لتغطية العملية الانتخابية منذ بدايتها وإلى غاية غلق مكاتب الاقتراع، كما، أشرف، رئيس السلطة محمد شرفي على تنشيط ندوات صحفية على التوالي على الساعة 11 صباحا، الثالثة مساء والخامسة مساء لإعطاء نسب المشاركة الوطنية وعلى مستوى الولايات وكذا مختلف التجاوزات التي حصلت بالولايات.


هذا وأكد، محمد شرفي، في أوّل ندوة صحفية نشطها، صبيحة أمس، أن 95 بالمائة من مكاتب التصويت اشتغلت بصفة عادية، بينما عرفت 5 بالمائة من المكاتب بعض التعطيل لأسباب خارجة عن سيطرة السلطة، وكشف، أرقاما تخص تصويت الجالية الجزائرية في الخارج، حيث بلغت نسبة المشاركة عند الساعة العاشرة صباحا في مدينة ليون إلى 11.63 بالمائة إلى غاية العاشرة صباحا، بينما بلغت في أبوظبي 14،42 بالمائة بينما وصلت في تونس إلى 15.81 بالمائة، في حين وصلت نسبة المشاركة على المستوى الوطني عند الساعة 11 صباحا، 7.93 بالمائة وبلغ عدد المصوتين 1.939.373 من بين الهيئة الناخبة المقدرة بـ 24474161، في حين ارتفعت، النسبة إلى  20.43 بالمائة إلى غاية الثالثة زوالا، في حين قفزت عند الساعة الخامسة مساء إلى 33.06 بالمائة.
وأشار، شرفي، إلى أن نسبة المشاركة عند حدود الساعة الخامسة مساءا بلغت 33.06 بالمائة، في حين فاقت النسبة 40 بالمائة في عدد من ولايات الجنوب والهضاب العليا على غرار الأغواط التي وصلت فيها نسبة المشاركة حتى ساعة الخامسة مساء 45.73 بالمائة، بشار 44.64 بالمائة، تمنراست فاقت 41 بالمائة، سعيدة 41.39 بالمائة، قالمة 41.19، إليزي 41.58 بالمائة ونعامة فاقت 45 بالمائة.
وأكّد، شرفي، في ثاني الندوات الصحفية التي نشطها، أن الاقتراع سار في ظروف جيّدة منذ افتتاح المكاتب على الساعة الثامنة صباحا، وفي تقييمه للأرقام المسجلة إلى غاية الساعة الثالثة، أكّد، شرفي، أن نسبة المشاركة لا تختلف كثيرا على النسبة المسجلة في رئاسيات 2014، مضيفا، أنها شهدت إرتفاعا إلى مستوى يوحي بأن اقتراع 12 ديسمبر نال مشاركة مرضية لطموحات الشعب الجزائري، مبرزا، أنه تم تسجيل 19 ولاية تفوق نسبة المشاركة فيها 20 بالمائة و19 ولاية أخرى تفوق نسبة المشاركة 25 بالمائة في حين عرفت 10 ولايات المتبقية نسب مشاركة تتراوح بين ضعيف، متوسط ومقبول.
وكشف  محمد شرفي، تحويل بعض المراكز الانتخابية إلى مناطق أكثر أمنا، مؤكدا، أنه تم توفير ظروف الاقتراع منذ الساعات الأولى من نهار أمس، وأن “الهياكل والوسائل جنّدت فعلا في الميدان.
وشدّد، بأنه تم تسجيل بعض العراقيل في بعض مناطق الوطن والتي تم مواجهتها بحكمة. وأكد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات عدم وجود تمديد للوقت المخصص للاقتراع...  للإشارة فإن فرز المحاضر تم على المباشر وبحضور ممثلي المترشحين الخمسة...
عدد المطالعات لهذا المقال : 97


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة