هــام

لتوعية السكان و التخفيف من القلق

أطباء نفسانيون يجوبون أحياء و مستشفيات مستغانم

يوم : 09-04-2020 بقلم : م.بوعزة
صورة المقال
تدعم القطاع الصحي بولاية مستغانم في الأيام القليلة الماضية بمجموعة من أخصائيين نفسانيين الذين التحقوا بكل من المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بمستغانم و المؤسسة الاستسفائية للامومة و الطفولة و مستشفى الأمراض العقلية و ديوان مؤسسات الشباب، و ذلك من اجل تقديم خدماتهم في مجال العلاج النفساني سواء على مستوى مديرية الصحة عبر الرد على المكالمات عن طريق الرقم الأخضر 3030 يوميا من الساعة الثامنة صباحا إلى الثامنة مساء، او النزول إلى الميدان، حيث و في هذا السياق، و تجسيدا للعمل الجواري المتمثل في الاقتراب من السكان، قامت المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بمستغانم ممثلة في الأخصائيين النفسانيين و بالتنسيق مع الاتحاد الوطني لترقية و تنظيم العائلة الجزائرية، بحملة ميدانية توعوية و تحسيسية تحت شعار..اقعد في دارك.. مست العديد من سكان الأحياء، إذ تم تحذيرهم م الأطباء النفسانيين من تبسيط و إهمال خطورة هذا الوباء الفتاك. مع محاولة التخفيف من حدة القلق و التوتر الذي كان ينتاب بعض السكان من مختلف الفئات العمرية و ذلك باستخدام تقنيات علمية و نفسية، إلى جانب حث هؤلاء النفسانيين، المواطنين بضرورة اللجوء إلى مختلف الاساليب الوقائية الصحيحة منها النظافة و البقاء في المنزل لحماية أنفسهم و عائلاتهم من الإصابة بهذا الفيروس القاتل. كما قامت ذات المؤسسة بنفس العملية التحسيسية على مستوى بلدية عين النويصي و بعض دواويرها بمشاركة الحماية المدنية و الامن الوطني و المكتب البلدي لحفظ الصحة و قدماء الكشافة الاسلامية وجمعية كافل اليتيم لعين النويصي و مست هذه العملية كل من دواوير دندن و اولاد حمدان و احياء الملعب الجديد و خروبة و 62 مسكن بالحدائق و حي سي نور الدين كما تم تعقيم هذه المناطق قبل التوجه شمالا إلى بلدية حاسي ماماش للقيام بنفس العملية على مستوى سوق البلدي و بعض الاحياء الاخرى.
عدد المطالعات لهذا المقال : 122


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة