بوبكر راجح المدير الإداري لمولودية وهران يفند خبر إستقالته :

الإدارة الحالية بريئة من قضية "كفالي"

يوم : 26-05-2020 بقلم : ب-سفيان
صورة المقال
"لم أفكر في الإنسحاب ولن أدير ظهري للمولودية في وقت الشدة"
فتح المدير الإداري لمولودية وهران والرجل الفعال في إدارة "الحمراوة" بوبكر راجح قلبه للجمهورية ، حيث تحدث عن حقيقة تفكيره في الإنسحاب من النادي نافيا كل تلك الإشاعات . رئيس أولمبي أرزيو سابقا أبى إلا أن يوجه رسالة للمساهمين في شركة المولودية بوضع مصلحة النادي فوق كل إعتبار بعيدا عن أي صراعات أو تصفية حسابات .
•	بوبكر راجح صح عيدك وكل عام وأنت بألف خير
صح عيدكم وصح عيد كل الجزائريين والأمة الإسلامية كل أنثار ومحبي مولودية وهران ، وتقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وأبعد عنا وعنكم الوباء .
•	في البداية هل تؤكد لنا الحديث الذي يدور عن تفكيرك في الإنسحاب من إدارة مولودبة وهران ؟
أؤكد لكم بأن الحديث عن إنسحابي أو حتى تفكيري في الإنسحاب من إدارة مولودية وهران لا أساس له من الصحة ، وكل تلك الإشاعات الغرض منها مواصلة ضرب إستقرار النادي وفقط .
•	لكنك غبت عن محيط النادي في الآونة الأخيرة ، فما سبب ذلك ؟
صحيح أنني غبت عن الساحة مؤخرا وكنت بعيدا عن نوعا ما عن النادي لكن ذلك راجع لتعرضي لوعكة صحية ( إرتفاع في ضغط الدم ) مما أجبرني على الركون لراحة والإبتعاد مؤقتا عن محيط النادي هذا كل ما في الأمر .
•	هناك من تحدث عن تهربك من المسؤولية ، فما قولك ؟
لست من الأشخاص الذي يتهربون من المسؤولية والعام والخاص يعرف ذلك جيدا ، وما يؤكد ذلك هو مغامرتي رفقة شريف الوزاني والجماعة المسيرة في الصائفة والوقوف في وجه كل النادي بعد تهرب الجميع من المسؤولية .
•	البعض حمل المدير الإداري المسؤولية في قضية "كفالي" ، فما تعليقك ؟

الإدارة الحالية ليست لها أي مسؤولية لا من بعيد ولا من قريب في قضية "كفالي" ، فلقد كنا ندرك مسبقا بأن المولودية ستخسر القضية بسبب موقفنا الضعيف إداريا فيها في ظل عدم حيازتنا على الوثائق القانونية والإدارية اللازمة ، وبالمناسبة أعتقد الوقت غير مناسب لفتح النار والدخول في صراعات جديدة مع أي كان ، فالبكاء على الأطلال لا ينفع وتحميل المسؤولية لجهة ما لا يعتبر سوى تضييع للوقت ويجب طي صفحة هذه القضية نهائيا لأن العام والخاص يعرف من المسؤول الأول عنها . وأريد أن أضيف نقطة مهمة
•	تفضل
مشاكل المولودية أكبر بكثير من قضية "كفالي" وحكم الفيفا ب693 مليون سنتيم ، فالإدارة باتت منشغلة بقضية مستحقات اللاعبين العالقة والتي باتت الهاجس الأكبر لنا في المرحلة الحالية وذلك في ظل معاناة اللاعبين الكبيرة من الناحية المالية .
•	كيف تعلق على موقف المساهمين في الشركة من وضعية المالية ومشاكلها ؟

لا أريد أن أدخل في أي حرب مع أي شخص وكل ما أتمناه هو أن يضع المساهمون في الشركة المصلحة العامة للنادي فوق كل إعتبار ، والإبتعاد عن الصراعات التي لن تخدم إطلاقا المولودية خاصة وأن مستقبل النادي إداريا يبقى غامضا في ظل مطالبة لجنة مراقبة التسيير المالي والإداري للأندية بضرورة تشكيل مجلس إدارة ورئيس جديدين في ظل الفراغ الإداري ، وفي حال تواصل الأمر على ما هو عليه فإن التأثيرات السلبية ستقع على رأس النادي لا محالة .
•	ما تعليقك على الحديث الذي يدور بقوة بخصوص إقتراب "هيبروك" أكثر من شراء غالبية الأسهم في النادي ؟

فريق كمولودية وهران  يجب أن يكوه له شركة وطنية لإستعادة مجده الضائع ، وأعتقد أنه حان الوقت حتى تجسد هذه الفكرة وتكون للمولودية شركة مالكة للنادي في صورة "هيبروك" التي تبقى مشكورة على كل ما قدمته وتقدمه من دعم كبير للنادي .

•	كلمة أخيرة
صحيح أنني لست إبن المولودية مثلما يقول البعض لكن لن أدير ظهري للفريق في وقت الشدة ، ومثلما بدأت المهمة مع شريف الوزاني والجماعة المسيرة سنكملها سويا على أمل أن تتحسن الأمور أكثر في النادي سواء ماليا أو إداريا ويتم مراعاة المصلحة العامة من طرف الجميع

عدد المطالعات لهذا المقال : 211


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة