بمناسبة الذكرى 188 لمبايعة الأمير عبد القادر :

40 مداخلة في ندوة دولية هذا الخميس بوهران

يوم : 24-11-2020
صورة المقال
برمجت 40 مداخلة في أشغال الندوة الدولية حول “الأمير عبد القادر الجزائري مسيرة جهاد وتضحية في حياة أمة” التي تنظم الخميس المقبل بوهران عن طريق تقنية التحاضر عند بعد, حسبما علم أمس لدى المنظمين.

ويشارك في هذا اللقاء الذي يبادر بتنظيمه مخبر البحث التاريخي : مصادر وتراجم بجامعة وهران 1 “أحمد بن بلة” باحثون من مختلف جامعات الوطن ومن تونس والعراق وإسبانيا وقطر والكويت.
وستسمح هذه الندوة التي تأتي بمناسبة الذكرى 188 لمبايعة الأمير عبد القادر الجزائري بتسليط الضوء على طريقة المبايعة إلي جانب التطرق إلى الخصائص التي ميزت شخصية الأمير عبد القادر الجزائري, حسب المنظمين.
وسيركز المتدخلون في هذه الندوة العلمية على شخصية الأمير عبد القادر في خضم المعركة وقيم التسامح التي اتسم بها ومفهوم السلم في تعامله مع الفرنسيين في زمن المقاومة و كذا النزعة الإنسانية عند الأمير ومعاملته لأسرى الحرب, وفق ذات المصدر.
وسيتم تناول هذا اللقاء من خلال عدة محاور على غرار “الأمير عبد القادر رجل حرب وسلم” و«قيم التسامح عند الأمير عبد القادر من خلال المقاومة” و«المرجعية الدينية والحضارية لقيم التسامح الحرية والوفاء عند الأمير” و«الأمير عبد القادر المجاهد, الأديب والمتصوف” و«الوفاء والعهد في المواثيق عند الأمير”.
يذكر أن مبايعة الأمير عبد القادر الجزائري لمقاومة المحتل الفرنسي جرت في27 نوفمبر 1832 تحت شجرة “الدردار” بسهل غريس (معسكر). وبعدها أرسل الأمير الوفود والرسائل إلى بقية القبائل والأعيان الذين لم يحضروا البيعة لإبلاغهم بذلك, ودعوتهم إلى مبايعته أسوة بمن أدى واجب المبايعة, فلبى الجميع النداء وانعقد مجلس عام حضرته الوفود من الأعيان وزعماء القبائل والعشائر والمواطنون وجرى فيه أداء البيعة الثانية في 4 فبراير 1833 بمسجد سيدي حسان بمدينة معسكر.
عدد المطالعات لهذا المقال : 242


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة