هــام

المؤلف والكاتب المجاهد محمد بن عبورة يقدم كتابه "الغاية تبرر الوسيلة" بـمقر "الجمهورية"

يوم : 07-01-2018 بقلم : قايد عمر هواري صورة : نادية صحراوي
صورة المقال
قدم مساء السبت  الكاتب والمؤلف المجاهد محمد بن عبورة، بمقر جريدة "الجمهورية" كتابه الجديد "الغاية تبرر الوسيلة"، حيث وبحضور رئيس المجلس الشعبي البلدي بوخاتم نورالدين وبعض المنتخبين، فضلا عن جمع غفير من الباحثين والمجاهدين وأصدقاء الكاتب، تحدث محمد بن عبورة عن أسباب كتابة هذا المرجع الصادر عن دار النشر "النظر"، وأهدافه والرسالة التي أراد أن يوجهها شباب اليوم للاقتداء بأسلافنا الشهداء والمجاهدين والمجاهدات، حيث كانت هذه الأمسية فرصة لاستعراض بعض مؤلفاته السابقة على غرار "خيرة بنت بن داود" و"صحاب البارود والكاربيلا"، "مشوار مقاوم وهراني ترجمة سميرة خمليشي"، "أواس ... وهران في قلب الإعصار" دون أن ننسى جرائم بدون عقاب"... إلخ.
وأكد مؤلف الكتاب أن هذا العمل التاريخي الجديد، هو رسالة لشباب اليوم كي يتعلم من أمجاد وبطولات أجداده على غرار الشهيد العربي بن مهيدي وحمو بوتليلس وزبانة.. إلخ، مبرزا أنه ركز في هذا الكتاب على 3 محاور: استخدام اللغة الفرنسية كوسيلة صراع خلال الكفاح المرير للشعب الجزائري ضد الجيش الكولونيالي الفرنسي من 1954- إلى 1962، وأن اللغة الفرنسية هي غنيمة حرب مثلما قال الكاتب الجزائري الكبير الراحل كاتب ياسين واستعمال الحركى في مختلف المؤسسات العقابية الاستدمارية، وأخيرا المنعرج الأخير للشعب الجزائري في استفتاء تقرير المصير يوم 30 جوان 1962 حيث صوّت بـ"نعم" بنسبة 99،72 بالمئة.
هذا وقبل تقديم الكتاب من قبل المجاهد محمد بن عبورة، أكد الأستاذ بجامعة وهران عبد الحفيظ أوسكين خلال حفل البيع بالتوقيع، أن هذا المؤلف الجديد هو ثمرة تعاون بين دار النشر "النظر" الفتية والمجاهد بن عبورة، وهو أحد الذين عايشوا الثورة وأنه ليس من حقهم الصمت وأنه عليه كتابة التاريخ للأجيال المستقبلية، مشيدا بمساره الثوري والنضالي وحتى الجمعوي.
تجدر الإشارة إلى أن الكاتب والمؤلف محمد بن عبورة من مواليد سبتمبر 1932، لديه 5 أولاد، وقد ألّف لحد الساعة 9 كتب ومراجع، يمكن الاعتماد عليها كشواهد وحقائق تاريخية للباحثين والمهتمين بمجال الثورة التحريرية المظفرة.
عدد المطالعات لهذا المقال : 102


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة