هــام

نقص النظافة ومصبات المياه القذرة على طاولة المجلس التنفيذي

50 مليار لتهيئة الواجهة البحرية لبني صاف

يوم : 11-01-2018 بقلم : س لونيس
صورة المقال

كانت أول أمس دائرة بني صاف الساحلية أول محطة لزيارة العمل التي قام بها  المجلس التنفيذي الولائي لهذه السنة  تحت إشراف السيدة والي الولاية من أجل التقرب من المواطنين و الاستماع إلى انشغالاتهم مع عرض تقارير المدراء الذين أكدوا على سير العمل التنموي من خلال البرامج المسطرة خلال هذه السنة والتي كان من أبرزها تخصيص 50 مليار سنتيم لتهيئة الواجهة البحرية لبلدية بني صاف وفقا للمعايير السياحية ما يؤهلها لتكون في مصاف المدن الساحلية المرموقة .وانصبت مجمل الانشغالات حول النقاط السوداء التي تعاني منها بلديات بني صاف بدءا بعامل النظافة و مشكل النفايات المرمية بأعالي بوكردان  والمقابلة لميناء بني صاف والتي أصبحت ديكورا يشوه وجه المدينة ناهيك عن المرافق الشبانية المنعدمة ما عدا ملعب شبه مكتمل مع نقص التأطير في دور الشباب ومشكل مصب الوادي والصيد العشوائي  .ومن ضمن المشاكل التي تكرر سماعها في إجتماع أمس مشكل شاطئ سيدي بوسيف الذي به كل مواصفات السياحة بما في ذلك توفره على المرافق الأمنية والصحية الضرورية إلا أنه ومنذ عدة سنوات يبقى مغلق بسبب المياه القذرة التي تصب فيه بالإضافة إلى مشكل الإختناق المروري خاصة في فصل الصيف وفي هذا السياق اقترح نائب من المجلس الشعبي البلدي أن يتم فتح  وتعبيد طريق بالجهة الغربية من الحظيرة وصولا إلى غابة رشقون وهو المقترح الذي أخذ بعين الاعتبار من قبل مدير القطاع.كما أكد مدير الموارد المائية على القضاء على مشكل مياه الصرف ومصبات المياه القذرة التي تخلق تلوث بيئي.

عدد المطالعات لهذا المقال : 61


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة