هــام

اختتام الطبعة الثانية للصالون الدولي للرسكلة بتسجيل 1500 زائر

40 مؤسسة تنجح في تحويل مخلفات البلاستيك والورق والزجاج

يوم : 13-01-2018 بقلم : آمال.ع
صورة المقال
اختتمت يوم الخميس الفارط فعاليات الطبعة الثانية للصالون الدولي "للرسكلة و معالجة النفايات " المنظم بمركز الاتفاقيات "محمد بن أحمد" على مدار أربعة أيام  و هذا بتسجيل 1500 زائر من  المهتمين بمجال البيئة و عدد من المختصين في  الرسكلة و كذا بعض الشباب الراغبين في دخول غمار هذا النوع من العمل عن طريق دعم "أونساج" ، مع العلم بان هذه التظاهرة التي عرفت مشاركة 40 عارضا من بينهم ثلاث مؤسسات من دول أجنبية عرفت تحسنا حسب المنظمين و حتى من قبل بعض المؤسسات المشاركة مقارنة بالطبعة الأولى و لكن رغم ذلك دعوا إلى الترويج لمثل هذا النوع من الصالونات من قبل وسائل الإعلام و القائمين على  القطاع على حد سواء حتى يكون لهذا المجال صدى لدى العديد من المواطنين من أجل غرس الثقافة البيئية لديهم و تحسيسهم بأهمية استغلال النفايات التي تعد مواد أولية بحاجة إلى التثمين و  التي يمكن استرجاعها و استغلالها من جديد.
مع العلم بان المؤسسات الحاضرة في الصالون تمكنت من الكشف عن عديد الإبداعات في استغلال الورق المستعمل و الكرتون و أكياس الاسمنت و تحويلها بعد الرسكلة إلى منتوجات جديدة و نفس الأمر بالسبة للزجاج و كذا البلاستيك ، حتى أن الأمر تعدى ذلك حسب العرض الذي قدمته مؤسسة حسناوي التي أكدت بان عملية فرز النفايات بحي حسناوي جسدت منذ مدة و حاليا هم بصدد تحسيس ربات البيوت بعدم رمي الزيت المستعمل في "القلي" ووضعه بقارورات حتى يتمكنوا من جمعه على غرار باقي النفايات الأخرى البلاستيكية و الورق و الزجاج باعتبار أنه   قابل للمعالجة .
عدد المطالعات لهذا المقال : 101


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة