هــام

وزير الإتصال يشرف من غرداية على إنطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي الأمازيغي ويؤكد :

الصحافة الوطنية مدعوة للعمل على تعزيز مرجعية الهوية

يوم : 13-01-2018
صورة المقال

دعا وزير الإتصال جمال كعوان أول أمس من غرداية الصحافة الوطنية "بدون  استثناء" إلى العمل من أجل تعزيز مرجعية الهوية الجزائرية و تقوية التماسك و الإدماج الإجتماعي.  
و جدد الوزير على هامش إعطائه إشارة انطلاق أسبوع ثقافي للتراث الأمازيغي إحياء ليناير 2968 تحت شعار " يناير يجمعنا" التأكيد على أن هذا العيد الوطني يعتبر تراثا مشتركا لكافة الجزائريين دون استثناء مما "يتوجب تثمينه و المحافظة عليه".  
و في نفس السياق أشاد السيد كعوان بقرار رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة القاضي بترسيم هذا الحدث الوطني حتى يتصالح الجزائريون مع هويتهم التي يعد البعد الأمازيغي جزءا رئيسيا منها. وأكد "أن رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة أضاف لبنة أخرى في البناء الوطني و المصالحة ".  
"وينبغي على وسائل الإعلام الوطنية أن تؤدي دورا محوريا للمساهمة في تعزيز بعد الهوية تماشيا مع أحكام الدستور", يضيف الوزير.  
وقال وزير الإتصال" إن وطننا يعيش بالفعل على وقع وتيرة تطبعها حيوية اجتماعية تستمد جذورها من أعماق تراثنا الوطني العريق الذي يتوجب تثمينه و المحافظة عليه".  	
وصرح وزير الاتصال جمال كعوان أيضا أن " يناير الذي تم ترسيمه يشكل حدثا وطنيا يمنح للبعد الأمازيغي مكانة هامة في الحياة الإجتماعية للجزائريين ".    
وأكد الوزير أن هذا الفعل "التاريخي" "يساهم بشكل حتمي في تعزيز تماسك الشعب الجزائري الذي وبعد دسترة الأمازيغية لغة وطنية رسمية  تحصل على مكسب آخر للهوية."  
وأوضح السيد كعوان أن قطاع الاتصال ومن خلال وسائل الإعلام العمومي "كان مع الموعد مع الاحتفالات بيناير عبر مجموع التراب الوطني بهدف ترقية هويتنا الأمازيغية  وذلك منذ عدة سنوات ".  
عدد المطالعات لهذا المقال : 19


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة