هــام

مشروع الشقق الخاصة بقاطني عمارة "الطليان" يقف عند 60 بالمائة لانعدام السيولة

[ أبناء المستفيدين يحتجون على تماطل السلطات في الرد على الطعون ]

يوم : 13-03-2018 بقلم : محمد.قولال
صورة المقال
•	والي وهران :  "  معالجة الملف ستتم بموضوعية كي نتفادى منح سكنات حي على حساب حي آخر ''
عاد ملف ترحيل قاطني حي عمارات "الطليان"  في الصديقية بوهران  إلى الواجهة  حيث خرج العشرات  من السكان   مساء أول أمس إلى الشارع احتجاجا على تأخر السلطات المحلية في البث في  تاريخ الترحيل و كذا الردّ على الطعون التي أودعت  من قبل المقصيين  من العملية .
وحسب مصادر عليمة بالملف فإن الاحتجاج الأخير قاده أبناء العائلات المتحصلة على  قرارات الاستفادة المسبقة من السكن  منذ حوالي 3 سنوات في عهد الوالي السابق حيث قاموا بغلق الطريق        و عرقلة حركة المرور  لساعات طويلة إلى حين تدخل مصالح الأمن.
كما أضرم المحتجون النار في العجلات المطاطية و  أغصان الأشجار  و الحاويات البلاستيكية مطالبين السلطات الولائية بالتدخل العاجل         و  دراسة الطعون التي أودعوها لدى المصالح المعنية عقب منح آبائهم قرارات الاستفادة حيث قالوا أن من حقهم الاستفادة من السكن كونهم متزوجين و ترحيلهم مع أبائهم إلى المساكن الجديدة ستبقي معاناتهم من أزمة السكن قائمة .
من جهته أكد والي الولاية السيد مولود شريفي  أمس على هامش زيارة ميدانية قادته إلى بوتليليس أن ملف عمارات "الطليان" لا يزال قيد الدراسة قائلا "  سيتم معالجته بموضوعية تامة كي نتفادى منح سكنات حي على حساب حي آخر '' مضيفا في الوقت نفسه  أن هيئته أحصت في 2014 نحو  400 عائلة بالحي المذكورة معنية بالترحيل إلى سكنات لائقة  بحي المشتلة قرب  الحي الإداري بإيسطو  ليرتفع العدد إلى 900 عائلة .
للعلم فإن المشروع  السكني الخاص بعائلات "الطليان"  والذي يضم  900 شقة بحي المشتلة   والذي انطلق منذ  ثلاث سنوات   سرعان ما توقفت به الأشغال  بعدما وصلت نسبتها إلى 60 بالمائة  بسبب انعدام السيولة المالية .


عدد المطالعات لهذا المقال : 565


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة