السيول جرفت عدة بيوت قصديرية و خيم

تساقط 70 ملم من الأمطار يحدث طوارئ بتيارت

يوم : 16-04-2018 بقلم : ع/ مصطفى
صورة المقال


خلفت الأمطار المتساقطة بتيارت خلال 48 ساعة الأخيرة والتي تجاوزت كميتها حسب مصالح الأرصاد الجوية  70 ملم وبسرعة رياح وصلت إلى 75 كلم/سا حالة من الذعر والخوف لدى السكان حيث اضطر القاطنون بالقصدير المتواجد بحي عين مصباح المبيت في العراء بعد أن جرفت السيول منازلهم التي تقع بمجرى الوادي فيما عاش أيضا العديد من سكان الأحياء القديمة المتواجدة بوسط المدينة ليلة بيضاء نتيجة تسرب المياه بمساكنهم مما أدى إلى انهيار جدران الأسقف والسلالم مع العلم أن سيارة من نوع "هيونداي" هوت داخل حفرة كبيرة لأشغال إعادة تهيئة قنوات المياه الصالحة للشرب بحي 1900 سكن اجتماعي المعروف بحي الأتراك والتي استفادت العائلات من السكن الاجتماعي بعد ترحيلها منذ شهر تقريبا و الحادثة وقعت ليلة  البارحة   ولحسن الحظ فإن سائقها نجا بأعجوبة وهذا يرجع إلى عدم توفر الإنارة العمومية بمدخل الحي السكني الجديد الذي  يعرف عدة مشاكل من انعدام التهيئة وانجراف التربة أدت إلى تشققات حتى على مستوى الطريق والملعب الجواري.
وقد أدى فيضان بعض الأودية إلى قطع الطريق كواد منا المتواجد بالمخرج الجنوبي لمدينة تيارت وكذا بعض الطرق الأخرى الولائية كالصحراوية منها فيما لم يسلم البدو الرحل من فيضان الأودية أيضا والقاطنين ببلديتي سيدي عبد الرحمان والشحيمة حيث جرفت المياه  خيمهم ولحد الآن لم تستفد هذه العائلات من أية مساعدات أو حتى زيارات للجهات الوصية والجمعيات ذات الطابع الخيري اضف إلى هذا فقد حرمت المياه المتدفقة سكان القرى والقريبة من الأودية من التنقل فيما غمرت   بعض مقرات الإدارات بسبب اهتراء قنوات الصرف الصحي  والسوق اليومي خارج مدينة فرندة غمرته  السيول أيضا.

عدد المطالعات لهذا المقال : 14


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة