هــام

يستقطب زبائن من كل الولاية لتوفر السيولة

ضغط بالبريد المركزي بمستغانم عشية العيد

يوم : 14-06-2018 بقلم : م.بوعزة
صورة المقال
يشهد مركز البريد المركزي بمستغانم ضغطا  خلال الأيام الأخيرة لشهر رمضان، وذلك بسبب توافد السكان بكثرة عليه لسحب أموالهم ورواتبهم تزامنا مع حلول عيد الفطر، و هو المركز الذي يأتيه المواطنون من أنحاء الولاية  بما انه يتواجد في قلب المدينة التي تعج بالوافدين ما يجعله في ضغط رهيب طوال أيام السنة و يزداد حدة خلال هذا الشهر مثلما عاش أمس اكتظاظا ، حيث وجد مرتادو هذا المركز بعض المتاعب في سحب أموالهم إلا أن  السيولة المالية كانت متوفرة و لم تتعطل أجهزة السحب . و حسب احد العاملين بالمركز البريدي فهذه السنة لم يشهد المركز اكتظاظا كبيرا مثلما كان يسجل في الأعوام الماضية بفضل الإجراءات المتخذة من قبل مؤسسة البريد التي حسبه اتخذت جملة من التدابير للسير الحسن لعملية سحب الأموال و غيرها من العمليات أبرزها المداومة الليلية في مختلف المراكز البريدية الكبيرة التي امتصت جزء كبيرا من الضغط .مضيفا أن   بريد مستغانم المركزي  المتواجد بوسط المدينة يعرف الضغط على مدار السنة كونه يعد مقصدا لكل الوافدين إلى وسط بلدية مستغانم من مختلف بلديات الولاية و حتى من خارجها و هو الأمر الذي يجعله مكتظا بالزبائن خاصة و أن الموزعات الآلية  تصطدم أحيانا بمشكل نفاد الأموال.
عدد المطالعات لهذا المقال : 189


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة