هــام

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يؤكد بشأن ترحيل 350 مهاجر نيجيري إلى وطنهم:

العملية تمت في ظلّ الاحترام العام للكرامة الإنسانية

يوم : 12-07-2018
صورة المقال
أعرب المجلس الوطني لحقوق الانسان أمس عن كامل ارتياحه لظروف وسير عملية ترحيل من الجزائر, لأكثر من 350 مهاجرا نيجيريا والتي جندت لها السلطات العمومية كل الوسائل لا نجاحها في ظل الاحترام التام للكرامة الانسانية. 
وأوضح المجلس في بيان له أنه «بعد رجوعه من ولاية تمنراست حيث رافق القافلة الإنسانية المكلفة بإعادة المهاجرين النيجيريين الـ  355 إلى وطنهم للتأكد من ظروف ايوائهم رعايتهم في هياكل العبور والمعدة خصيصا لهذا الشأن سيما للفئات الهشة يعرب عن كامل ارتياحه حول سير هذه العملية الصعبة والمعقدة والتي امتدت على مدى أربعة أيام والتي انطلقت من مدينة زرالدة بالعاصمة نحو تمنراست مرورا بولايتي الأغواط وغرداية والولاية المنتدبة عين صالح».
وأضاف أنه السلطات العمومية جندت لهذه القافلة الإنسانية فريق متعدد الاختصاصات من أطباء مربين مساعدين اجتماعيين ونفسانيين . 
عدد المطالعات لهذا المقال : 74


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة