هــام

[ عروس غارقة في وهم ]

صورة الكاتب
سألنا الخبير السياحي غوغل عن معايير المدينة السياحية العصرية فأجابنا بلغة وجيزة و ممنهجةبالقول :

" إن التصنيف يخضع لعدة معايير يجب الاعتماد عليها عند وضع أيّ مدينةٍ في قائمة المدن العصرية و السياحية وهذه المعايير هي:

-	 الخصائص الاقتصادية :تعتبر السمات الاقتصاديّة للمدينة المؤشر الأول الذي يضع المدينة في قائمة المدن العصرية، فأغلب المدن العالميّة فيها مقرات لكثيرٍ من الشركات متعددة الجنسيات، وفيها عددٌ كبيرٌ من المؤسسات المالية، والشركات القابضة، والبورصات بالإضافة إلى  الناتج المحليّ، حيث يُعتبر إجمالي الناتج المحلّي للمدينة مؤشراً لأهميتها ولإنتاجها ، القيم السوقية أو ما يعرف بسوق الأسهم ومؤشراته ، الخدمات الماليّة وتوفّرها في كل أرجاء المدينة، كلفة العيش في المدينة،عدد أصحاب الملايير في المدينة أو ما يعرف بالثروات الشخصيّة.

-	 الخصائص السياسيّة : تأثير هذه المدينة في المناسبات الهامة، إمكانية استضافة المدينة لمقرات المنظمات الإقليمية و الدوليّة ، تنوّعها من حيث الديموغرافيا، وذلك حسب عدة مؤشرات مثل السكان ومكان إقامتهم، والحضارة والتحضّر فيها، مستوى التطور ومدى جودة المعيشة فيها، احتواؤها على عدد من المغتربين والجاليات المختلفة بالديانات والأعراق.

-	 الخصائص الثقافية : احتواؤها على عددٍ من مؤسسات الثقافة مثل المتاحف، الأوبرا، السينما، المسارح، والمهرجانات الدولية الخاصّة بالأفلامو الموسيقى بالإضافة إلى  تأثيرها إعلاميّاً من خلال وسائل الإعلام المشهورة.


-	 البُنية التحتية و توفّر نظام مواصلات ونقل سريع وآمن ومنوّع الوسائل، احتواؤها على موانئ بحرية رئيسيّة، وطرق مناسبة لمرور الشاحنات الكبيرة. احتواؤها على مطارات دوليّة، تربط دول العالم المختلفة. 

-	تقدّمها في مجال الاتصالات؛ حيث تُوفّر خدمات (wifi)والاعتماد على الألياف البصرية وغيرها، احتواؤها على مراكز صحيّة توفّر العناية الكاملة للمرضى في كافّة المجالات ".

و في الختام نعتقد أننا لسنا بحاجة أن نسأل غوغل عن تصنيف وهران المسماة من قبل البعض عروس البحر الأبيض المتوسط مخافة أن يتهمنا  بالغباء .
عدد المطالعات لهذا المقال : 204


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة